لخّصلي

خدمة تلخيص النصوص العربية أونلاين،قم بتلخيص نصوصك بضغطة واحدة من خلال هذه الخدمة

نتيجة التلخيص (33%)

يَشهد القرن العشرون والواحد والعشرون ثورةً في التّكنولوجيا، حتى وصل الحال إلى الاستغناء عن بعض الأدوات التقليديّة والاستعاضة عنها بأدواتٍ إلكترونيّة أو تِقَنيّة من نتاج ثورة التكنولوجيّا. استمد العصر الحاضر لقب عصر التقنيّة والتّكنولوجيا انطلاقاً من غزو التّكنولوجيا جميع مَناحي الحياة، بل اصبح كل فرد لايستطيع ان يستغني عن استخدام التكنولوجيا سواء في حياته العلمية او حياته العمليه لانه سوف يفقد الكثير بفقدان ادوات واشكال التكنولوجيا. الاشكال المختلفة للتكنولوجيا من كمبيوتر وهواتف نقالة وحواسيب وانترنت . كما انها سمحت للانسان بإستغلال الوقت وتقليل التكاليف وانجاز الاعمال والمهام بسرعة فائقة والحصول على معلومات هائلة ومتعددة في اوقات قياسية. وفتحت مجالأ واسعاً أمام البحوث العلميّة. المساعدة على سرعة إنجاز المَهام في أيّ وقت على مدار اليوم والعام. بنت جسراً لتقريب المسافات وجعل العالم قرية صغيرة. في ظل هذه التكنولوجيا المتجددة لا يجد الإنسان فرصة سانحة لكي يعود إلى أعماق نفسه ويفكر مليا ويطرح على نفسه مجموعة من الأسئلة المتعلقة بسلبيات ومخاطر التكنولوجيا: والأسئلة التي يجب طرحها هي ما الذي تسلبه التكنولوجيا منا؟ وما هو الثمن الذي يجب دفعه للتكنولوجيا الجديدة؟ هل التكنولوجيا رحمة أم نقمة؟
من الواضح أن الدراسات والأبحاث اثبت أن أشكال التكنولوجيا مثل الحاسوب والانترنت والهاتف النقال لها مجموعة من السلبيات لا يمكن أن نرسم حدودها أو نحدد مداها، هناك أيضا تحرش وأشكال مختلفة تسمح بولوج الحاسوب عن طريق الفيروسات وبرامج التجسس والجواسيس الذين يريدون الدخول إلى أعماق الحياة الشخصية لكل فرد. كل هذه الأمور تؤدي إلى انعدام الثقة في التعاملات عبر الانترنت وتنامي المخاوف من سرية المعلومات الشخصية لذا فأن الكثير من الحقوق التي نعتبرها مكتسية في عالم الواقع غدت مهددة من خلال الشبكة العنكبوتية . ثانيا استعمال التكنولوجيا يتطلب توفير طاقة، كما أنه للحصول على التكنولوجيا لابد من استنزاف الثروات وميزانيات الأنظمة، صورة أخرى لمخاطر التكنولوجيا وسوء استخدام التكنولوجيا في الأعمال والأفعال غير المقبولة التي قد تؤذي الفرد والأسرة والمجتمع تتمثل في مشاهدة المواقع والقنوات المعتمدة على ترغيب الجنس والعنف وإفساد القيم حيث أنها تؤدي إلى أضرار وخيمة كترسيخ صور العنف والقتل والشهوة والمجون والعيش في العوالم الافتراضية، بل إن أدوات التكنولوجيا أدت إلى كثير من القضايا والمشاكل الاجتماعية والاقتصادية والدينية مثل الحب عبر الانترنت، إن تطور تقنيات وأساليب التكنولوجيا أصبح يسير بوتيرة سريعة، وما تم نكره سابقا يمكن اعتباره سلبيات محدودة للتكنولوجيا لكن في المقابل هناك نوع من اللاوعي لمضار التكنولوجيا لدى فئات متعددة من المجتمع ، بالإضافة إلى أن تصنيع التكنولوجيا يقع في أيدي مؤسسات ومراكز تهمل الجوانب الاجتماعية والنفسية والصحية والبيئية وتتجنب دراسة احتياجات المجتمع وكافة شرائحه ، وأخيرا للأسف هناك غياب تام أو شبه تام للبرامج العلمية والتكنولوجية في أجهزة الإعلام التي يمكن أن تلعب دورا بالغ الأهمية في نشر ثقافة العلم والتكنولوجيا من جانب وتوضيح فوائدها ومضارها من جانب آخر،


النص الأصلي

يَشهد القرن العشرون والواحد والعشرون ثورةً في التّكنولوجيا، إذ أصبحت تُسيطر بشكل كبيرٍ على الحياة اليوميّة وتدخل في كلّ تفاصيلها، سواءً في الحياة العَمَليّة أو العِلميّة، حتى وصل الحال إلى الاستغناء عن بعض الأدوات التقليديّة والاستعاضة عنها بأدواتٍ إلكترونيّة أو تِقَنيّة من نتاج ثورة التكنولوجيّا. استمد العصر الحاضر لقب عصر التقنيّة والتّكنولوجيا انطلاقاً من غزو التّكنولوجيا جميع مَناحي الحياة، وعلى كافّة الأصعدة؛ إذ لم يقتصر على التّواصل فحسب، بل امتدّ ليُصبح أحدَ وسائل التّعليم الأساسيّة، والعمل، وأكثر بكثير ممّا كان عليه في السّابق، إذ إنّ انتشاره كان مَحدود النّطاق، إلّا أنّ دائرته بدأت تتّسع حتى ضَمّت جميع مَناحي الحياة الإنسانيّة.

إنّ هذه الثورة العلمية المتمثلة فيما يسمى بالتكنولوجيا الحديثة أثرت كثيرا في حياة الانسان واصبحت مقياسا للتقدم الذي وصلت اليه العقول البشرية الفذة، حيث لا يكاد يمر يوم إلا ونسمع فيه عن اختراع آلة تكنولوجية متطورة أو أكثر تطورا وذكاء من سابقاتها، بل اصبح كل فرد لايستطيع ان يستغني عن استخدام التكنولوجيا سواء في حياته العلمية او حياته العمليه لانه سوف يفقد الكثير بفقدان ادوات واشكال التكنولوجيا.
الاشكال المختلفة للتكنولوجيا من كمبيوتر وهواتف نقالة وحواسيب وانترنت .. الخ سهلت التقارب بين البشر وألغت الحدود المصطنعة بين البلدان، بل قدمت حلولا كثيرة واختصرت المسافات ومكنت الانسان من انجاز الكثير من المشاريع التي كانت فيما مضى مستحيلة وارشدت الانسان الى الكثير من الاختراعات والمعارف والعلوم، كما انها سمحت للانسان بإستغلال الوقت وتقليل التكاليف وانجاز الاعمال والمهام بسرعة فائقة والحصول على معلومات هائلة ومتعددة في اوقات قياسية. فقد مَنحت الإنسان الشّعور بالحريّة، فبات من السّهل أن يحصل الإنسان على ما يشاء وقتما يُريد. إتاحة الفرصة للتّواصل وتبادل الآراء والأفكار مع الآخرين، وفتحت أبواباً للنّقاش والحوار مع مختلف الأطياف والتّوجهات في شتّى المواضيع. استحداث مفهوم التّجارة الإلكترونيّة، وتيسير عمليّات البيع والشّراء وتبادل العُملات عن طريق الإنترنت. أثبتت أنّها أفضل من حيث التّكلفة، فساهمت في تحسين الإنتاجيّة، ممّا أدّى إلى رفع أجور العاملين. ساهمت في تقديم الخدمات الحكوميّة عن بعد، فأدّت إلى توفير الوقت والجهد. أوجدت خدمة التعلُّم عن بُعد، وفتحت مجالأ واسعاً أمام البحوث العلميّة. المساعدة على سرعة إنجاز المَهام في أيّ وقت على مدار اليوم والعام. بنت جسراً لتقريب المسافات وجعل العالم قرية صغيرة. استحداث وظائف جديدة، مثل برمجة وتطوير مواقع الويب والمعدّات. استخدام وسائل التّكنولوجيا في الإعلام عن طريق معرفة آخر الأخبار والتّفاصيل مهما تباعدت المسافات، وذلك بما أوجدته الصّحافة الإلكترونيّة من خدمة مُتابعة الأحداث أولاً بأول.
في ظل هذه التكنولوجيا المتجددة لا يجد الإنسان فرصة سانحة لكي يعود إلى أعماق نفسه ويفكر مليا ويطرح على نفسه مجموعة من الأسئلة المتعلقة بسلبيات ومخاطر التكنولوجيا: والأسئلة التي يجب طرحها هي ما الذي تسلبه التكنولوجيا منا؟ وما هو الثمن الذي يجب دفعه للتكنولوجيا الجديدة؟ هل التكنولوجيا رحمة أم نقمة؟
من الواضح أن الدراسات والأبحاث اثبت أن أشكال التكنولوجيا مثل الحاسوب والانترنت والهاتف النقال لها مجموعة من السلبيات لا يمكن أن نرسم حدودها أو نحدد مداها، والأمثلة الآتية تعكس هذه المخاطر لو أخذنا على سبيل المثال خدمة الانترنت فقد أصبحت بمثابة باب خلفي يمكن الحكومات والشركات من الولوج إلى تفاصيل كثيرة تتعلق بالحياة الحميمية والدقيقة لأي فرد مثل الحالة الصحية والميول الجنسية، كما أنها تمكن الحكومات والشركات من رصد تحركاتنا على الشبكة العنكبوتية و معرفتنا بشكل دقيق... هناك أيضا تحرش وأشكال مختلفة تسمح بولوج الحاسوب عن طريق الفيروسات وبرامج التجسس والجواسيس الذين يريدون الدخول إلى أعماق الحياة الشخصية لكل فرد. كل هذه الأمور تؤدي إلى انعدام الثقة في التعاملات عبر الانترنت وتنامي المخاوف من سرية المعلومات الشخصية لذا فأن الكثير من الحقوق التي نعتبرها مكتسية في عالم الواقع غدت مهددة من خلال الشبكة العنكبوتية .
ثانيا استعمال التكنولوجيا يتطلب توفير طاقة، وكلما استهلكنا طاقة أكثر ارتفعت درجات الحرارة أكثر مما يتسبب في الرفع من مستوى وخطورة الاحتباس الحراري، وما قلة الأمطار وارتفاع درجات الحرارة وتزايد الأعاصير إلى جزء من قليل ما ينتظر كوكبنا الأرض بسبب تزايد استعمال الآلات. كما أنه للحصول على التكنولوجيا لابد من استنزاف الثروات وميزانيات الأنظمة، وحتى جيوب الشعوب.
صورة أخرى لمخاطر التكنولوجيا وسوء استخدام التكنولوجيا في الأعمال والأفعال غير المقبولة التي قد تؤذي الفرد والأسرة والمجتمع تتمثل في مشاهدة المواقع والقنوات المعتمدة على ترغيب الجنس والعنف وإفساد القيم حيث أنها تؤدي إلى أضرار وخيمة كترسيخ صور العنف والقتل والشهوة والمجون والعيش في العوالم الافتراضية، بل إن أدوات التكنولوجيا أدت إلى كثير من القضايا والمشاكل الاجتماعية والاقتصادية والدينية مثل الحب عبر الانترنت، الزواج الالكتروني وما يحمله من مخاطر، الغش الالكتروني في التعاملات التجارية.
إن تطور تقنيات وأساليب التكنولوجيا أصبح يسير بوتيرة سريعة، وما تم نكره سابقا يمكن اعتباره سلبيات محدودة للتكنولوجيا لكن في المقابل هناك نوع من اللاوعي لمضار التكنولوجيا لدى فئات متعددة من المجتمع ، وهذا يمكن رؤيته في الغياب الحقيقي لدور الأسرة والمدارس والجامعات ودور العبادة ورجال الدين وشرائح المثقفين في تبصير الشباب بالمفهوم الايجابي لاستخدام أدوات وصور التكنولوجيا والتفريق بين الايجابيات والسلبيات وسبل الوقاية من مخاطر وسلبيات هذه التقنيات. بالإضافة إلى أن تصنيع التكنولوجيا يقع في أيدي مؤسسات ومراكز تهمل الجوانب الاجتماعية والنفسية والصحية والبيئية وتتجنب دراسة احتياجات المجتمع وكافة شرائحه ، بل تركيزها يشمل فقط السيطرة على السوق وتضخيم الأرباح المالية والمعنوية .
وأخيرا للأسف هناك غياب تام أو شبه تام للبرامج العلمية والتكنولوجية في أجهزة الإعلام التي يمكن أن تلعب دورا بالغ الأهمية في نشر ثقافة العلم والتكنولوجيا من جانب وتوضيح فوائدها ومضارها من جانب آخر، وأيضا تقع على عاتقها مسئولية تخليص العلوم وتحريرها من سيطرة القوى الربحية ومتابعة قضايا مهمة مثل الاستنساخ وصد التكنولوجيا من تدمير البيئة والحيلولة دون انعكاساتها الضارة على البشر وتصديعها للحياة الاجتماعية.

تلخيص النصوص العربية والإنجليزية أونلاين

تلخيص النصوص آلياً

تلخيص النصوص العربية والإنجليزية اليا باستخدام الخوارزميات الإحصائية وترتيب وأهمية الجمل في النص

تحميل التلخيص

يمكنك تحميل ناتج التلخيص بأكثر من صيغة متوفرة مثل PDF أو ملفات Word أو حتي نصوص عادية

رابط دائم

يمكنك مشاركة رابط التلخيص بسهولة حيث يحتفظ الموقع بالتلخيص لإمكانية الإطلاع عليه في أي وقت ومن أي جهاز ماعدا الملخصات الخاصة

مميزات أخري

نعمل علي العديد من الإضافات والمميزات لتسهيل عملية التلخيص وتحسينها


آخر التلخيصات

اللغة العربية ه...

اللغة العربية هي واحدة من أشهر اللغات الموجودة على وجه الارض، وهي اللغة التي تعرف باسم لغة الضاد، كم...

• Nevertheless,...

• Nevertheless, various departments and personnel had to collect environmental data in order to comp...

بدو قرروا الرحي...

بدو قرروا الرحيل والمغادرة بالرغم من سماعمهم نعيق الغراب, والذى يدل على علامة شؤم ؛ وذلك لأن جمالهم ...

أول مرة رأي فيه...

أول مرة رأي فيها ( إدريس علي ) ، ذلك النحيل ، الذي سپربكني أشهرا طويلة بعد ذلك ، كان في حي النور الش...

لوح الراعي لسرب...

لوح الراعي لسرب النعام بيديه ولكن النعام وهدارة ركضوا مبتعدين بعد إن رأوه إلى أن وصلو لشجرة الأكاسيا...

Economic growth...

Economic growth is not a sufficient condition for improving mass living standards for several reason...

1- الفكاهه :- ا...

1- الفكاهه :- الفُكاهَة أو الدُّعابَة أو الطُّرْفَة هي الميل لخبرات معرفية محددة بغرض إثارة الضحك وا...

إن أساليب التلا...

إن أساليب التلاعب والتضليل الدعائي التى تتبعها بعض وسائل الإعلام عبر برامجها كثيرة جداً ومتنوعة،ومنه...

تتعرف قمر في رح...

تتعرف قمر في رحلتها إلى جنوب القدس على أم نجم التي تصبح رفيقتها في تلك القافلة وتحكي لها عن حياتها و...

1 العربية الفصح...

1 العربية الفصحى أو ما يسميه الغربيون Classical Arabic، وهي بالدرجة األولى لغة الشعر الجاهلي، ولغة ا...

ح.2. يقوم فن ال...

ح.2. يقوم فن العمارة الإسلامية على تكوين التصميم حسب تقاليد الهندسة المعمارية الإسلامية، وتبعاً للشر...

على مدى العقدين...

على مدى العقدين أو الثلاثة عقود الماضية ، أصبحت التكنولوجيا جزءًا متزايدًا من حياتنا اليومية ، لدرجة...