لخّصلي

خدمة تلخيص النصوص العربية أونلاين،قم بتلخيص نصوصك بضغطة واحدة من خلال هذه الخدمة

نتيجة التلخيص (100%)

الْمعد لله الذي بـةث فينا رسوله مُمعدا الأمي، وأرسله بالهدى والْق المعبي، وأشهد أن ل ِله ِل الله وحده ل شريك له، وأشهد أن سيدنا ونبيـنا مُمعدا عبد الله ورسوله، فالله زاد مُمعدا تـةظيمعا، اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا ونبيـنا مُمعد، وعلى آله وأصحابه أجمةي، تبةهم بإحسان ِلَ يـوم الدين. أما بـعد: فأوصيكم عباد الله ونـفسي بتـقوى الله، قال جل فِ علاه: (يا أيـها الذين آمنوا اتـقوا الله وآمنوا برسوله يـؤتكم كفلين من رحمته ويجعل لكم نورا تمشون به ويـغفر لكم والله غفور رحيم)(1). الجمعة :21 جمادى الآخرة 1441 هـ
أيـها المؤمنون: أرسلت قـريش مفاوضها عروة بن مسةود فِ صلح الْديبي ِلَ النب ، فظل عروة يـراقب أصحاب رسول الله  بةيـنـيه، فـلمعا رجع ِلَ قـومه كان مِا قال لهم: والله لقد وفدت على المعلوك، ووفدت على قـيصر وكسرى والنجاشي، والله ما رأيت ملكا قط يـةظمعه أصحابه كمعا يـةظم أصحاب مُمعد مُمعدا، وِذا تـوضأ كادوا يـقتتلون على وضوئه، وِذا تكلم خفضوا أصواتـهم عنده، كان أصحاب رسول الله  يُلونه ويـوقـرونه، لأنـهم علمعوا أن مُبته وتـقديه على الناس أجمةي؛ قال رسول الله : «ل يـؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من والده وولده، وهكذا كان المعؤمنون من أتـباع الأنبياء؛ ويـقدرونـهم ويـةظمعونـهم، التـفوا حول سيدنا عيسى عليه السلام واتـبـةوه؛ قال الله تـةالَ: (قال الحواريون نحن أنصار الله آمنا بالله
وبشرهم بقدوم النب الكري، قائلا: (يا بني إسرائيل إني رسول الله إليكم مصدقا لما بـين يدي من التـوراة ومبشرا برسول يأتي من بـعدي اسمه أحمد)(2). وفضله على سائر خلقه، قال ابن عباس رضي الله عنـهمعا: ما خلق الله وما ذرأ وما بـرأ نـفسا أكرم عليه من مُمعد ، وما سَةت الله أقسم بِياة أحد غيْه، قال تـةالَ: (لعمرك إنـهم لفي سكرتهم يـعمهون)(3). ومدح الله عز وجل صدق قـوله، فـقال تـةالَ: (وما
يـنطق عن الهوى* إن هو إل وحي يوحى)(4). وضم الإله اسم النب ِلَ اسَه ** ِذا قال فِ المع المعؤذن أشهد
وشق له من ِسَه(5) ليجله ** فذو الةرش مُمعود وهـذا مُمعد(6)
1) آل عمعران : 52. (2) الصف : 6. (3) تفسيْ ابنكثيْ : (542/4) مسند الْارث :934 ، والآي من سورة الْجر : 72. (4) النجم : 3 - 4. (5) بهمعزة قطع لضرورة الوزن، ينظر: شرح الزرقاني على المواهب اللدني بالمنح المحمعدي ص : 193. (6) ديوان حسان بن ثابت (ص: 42). وأثـنَ سبحانه على كري شَائله، فـقال: (وإنك لعلى خلق عظيم)(1). فـقد كان عليه الصلاة والسلام قدوة عظيمع فِ أخلاقه، ومثلا أعلى فِ سلوكه وأفـةاله، ومنبـةا للفضائل والقيم الإنساني ؛ وصفه سيدنا علي بن أبِ طالب رضي الله عنه بقوله: لَ أر قـبـله ول بـةده مثـله(2). أيـها الموقـرون لسيدنا ونبيـنا محمد : لقد قدم الصحاب رضي الله عنـهم فِ مُب سيدنا ونبيـنا مُمعد  وِجلاله؛ ففي صحيح الإمام مسلم رحه الله، عن عمعرو بن الةاص رضي الله عنه قال: ما كان أحد أحب ِلَ من رسول الله ، ول أجل فِ عينِ منه، وما كنت أطيق أن أملَ عيـنِ منه ِجلال له، ولو سئلت أن أصفه ما استطةت(3). وربّ الصحاب رضي الله عنـهم أبـناءهم؛ على تـةظيم النب  وتـقدير مكانته، (2) الترمذي : 3637. فـهذا ابن عباس رضي الله عنـهمعا؛ قال ابن عباس رضي الله عنـهمعا: فـلمعا أقـبل رسول الله  على صلاته تأخرت، فـلمعا انصرف  من صلاته سألنِ، أويـنبغي لأحد أن يصلي بحاذاتك وأنت رسول الله؟ قال: فأعجبته فدعا الله لَ أن يزيدني علمعا وفـهمعا(1). ونن فِ هذا الْب والتـقدير، بن سبـقنا مقتدون، أحب ِليـنا من أمهاتنا وآبائنا، ل نـقدم شيئا على سنته، ولأحاديثه الشريف فِ قـلوبنا القبول والتصديق، وهو  بذلك جدير وحقيق، ونـةظمعه ونـقدره؟ وقد رغبـنا ربـنا سبحانه فِ ذلك فـقال: (إنا أرسلناك شاهدا ومبشرا ونذيرا* لتـؤمنوا بالله ورسوله وتـعزروه وتـوقـروه وتسبحوه بكرة وأصيل)(2). ووعد الذين يـوقـرون سيدنا ونبيـنا مُمعدا  ويـقتدون
(2) الفتح : 8 - 9. به؛ بالفوز با طلبوا، والظفر با رغبوا(1)، قال تـةالَ: (فالذين آمنوا به وعزروه ونصروه واتـبـعوا النور الذي أنزل معه أولئك هم المفلحون)(2). وطاع رسولك مُمعد الأمي،  وطاع من أمرتـنا بطاعته فِ كتابك المعبي، وأولي الأمر منكم)(3). أقول قـولَ هذا وأستـغفر الله لَ ولكم، 6
الْمعد لله رب الةالمعي، أرسل ِليـنا خات النبيي، وجةله مكرما فِ الأولي والآخرين، وفِ المعل الأعلى ِلَ يـوم الدين، وأشهد أن ل ِله ِل الله وحده ل شريك له؛ وأشهد أن سيدنا ونبيـنا مُمعدا عبد الله ورسوله، أجمةي، وعلى من تبةهم بإحسان ِلَ يـوم الدين. أوصيكم عباد الله ونـفسي بتـقوى الله عز وجل. أيـها الموقـرون لسيدنا ونبيـنا محمد ، ففي هذه الآي الكري ؛ ويـنـهى سبحانه الناس؛ احتراما لمعقامه، وتـقديرا لمعكانته(2). 1) النور : 63. (2) تفسيْ الطبري : (339/21). رحه الله فِ صحيحه: أن عمعر بن الطاب رضي الله عنه؛ رأى رجلي رفـةا أصواتـهمعا فِ مسجد رسول الله ، فأنكر عليهمعا وقال: تـرفـةان أصواتكمعا فِ مسجد رسول الله (1)؟ وكذلك قال الإمام مالك رحه الله: ِن الله تـةالَ دعا قـوما ِلَ التأدب مع النب  فـقال: (يا أيـها الذين آمنوا ل تـرفـعوا أصواتكم فـوق صوت النبي)(2). الرسول ، ولنكثر فِ كل أوقاتنا؛ من الصلاة والسلام على رسولنا، وصلت عليه ملائكته، 1) البخاري :470. (2) الْجرات : 2. 8
عليه وسلموا تسليما)(1). فجمعع له التـوقيْ فِ السمعوات والأرض. اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا ونبيـنا مُمعد، وعلى آله وصحبه أجمةي. وعن سائر الصحاب الأكرمي. ومن الةلوم أنـفةها، والفوز فِ الآخرة. اللهم وفق رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد لما تحبه وتـرضاه، وإخوانه حكام الإمارات. الأحياء منـهم والأموات، اللهم ارحم الشيخ زايد والشيخ مكتوم، وشيوخ الإمارات الذين انـتـقلوا إلى رضوانك، وأدخلهم بفضلك فسيح جناتك. وجودك وفضلك، 1) الأحزاب : 56. ولكل من عمعل فيه صالْا وِحسانا، واغفر اللهم لكل من بـنَ لك مسجدا يذكر فيه اسَك، أو وقف لك وقـفا يـةود نـفةه على مريض أو يتيم، أو طالب علم أو مسكي، له فيمعا رزقـته، وأدخله الجن برحتك يا أرحم الراحي. وأدخلهم الجن مع الأخيار، بكرمك يا أكرم الأكرمي. اللهم انصر قـوات التحالف الةربِ، اللهم اسقنا الغيث ول تَةلنا من القانطي، وأنبت لنا من بـركات الأرض. ربـنا آتنا فِ الدنـيا حسن ، وفِ الآخرة حسن ، يا عزيز يا غفار. عباد الله: اذكروا الله الةظيم يذكركم،


النص الأصلي

الْمعد لله الذي بـةث فينا رسوله مُمعدا الأمي، وأرسله بالهدى والْق المعبي، فكان رح للةالمعي، وبشرى للمعؤمني، وأشهد أن ل ِله ِل الله وحده ل شريك له، وأشهد أن سيدنا ونبيـنا مُمعدا عبد الله ورسوله، أحسن الناس خلقا، وأعظمعهم خلقا، فالله زاد مُمعدا تـةظيمعا، صلوا عليه وسلمعوا تسليمعا، اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا ونبيـنا مُمعد، وعلى آله وأصحابه أجمةي، وعلى من
تبةهم بإحسان ِلَ يـوم الدين. أما بـعد: فأوصيكم عباد الله ونـفسي بتـقوى الله، قال جل فِ علاه: (يا أيـها الذين آمنوا اتـقوا الله وآمنوا برسوله يـؤتكم كفلين من رحمته ويجعل لكم نورا تمشون به ويـغفر لكم والله غفور رحيم)(1).
الجمعة :21 جمادى الآخرة 1441 هـ
الموافق:2020/2/14م
تـعظيم النبي 
(1) الْديد : 28.
أيـها المؤمنون: أرسلت قـريش مفاوضها عروة بن مسةود فِ صلح الْديبي ِلَ النب ، فظل عروة يـراقب أصحاب رسول الله  بةيـنـيه، فـلمعا رجع ِلَ قـومه كان مِا قال لهم: والله لقد وفدت على المعلوك، ووفدت على قـيصر وكسرى والنجاشي، والله ما رأيت ملكا قط يـةظمعه أصحابه كمعا يـةظم أصحاب مُمعد مُمعدا، ؛ ِذا أمرهم ابـتدروا أمره، وِذا تـوضأ كادوا يـقتتلون على وضوئه، وِذا تكلم خفضوا أصواتـهم عنده، وما يُدون ِليه النظر تـةظيمعا له، (1). هكذا يا عباد الله؛ كان أصحاب رسول الله  يُلونه ويـوقـرونه، ويـةظمعونه ويُبونه، لأنـهم علمعوا أن مُبته وتـقديه على الناس أجمةي؛ من تام الإيان، قال رسول الله : «ل يـؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من والده وولده، والناس أجمعين»(2). وهكذا كان المعؤمنون من أتـباع الأنبياء؛ يُبون أنبياءهم، ويـقدرونـهم ويـةظمعونـهم، فـهؤلء الْواريون؛ التـفوا حول سيدنا عيسى عليه السلام واتـبـةوه؛ تـةظيمعا له ولرسالته السامي ، قال الله تـةالَ: (قال الحواريون نحن أنصار الله آمنا بالله
2
(1) البخاري : 2731. (2) متفق عليه.
واشهد بأنا مسلمون)(1). فـوعدهم عليه السلام بالفضل الةظيم، وبشرهم بقدوم النب الكري، مُمعد ، قائلا: (يا بني إسرائيل إني رسول الله إليكم مصدقا لما بـين يدي من التـوراة ومبشرا برسول يأتي من بـعدي اسمه أحمد)(2). فجاءنا هذا النب الات، الذي رفع الله تـةالَ منزلته، وأعلى مكانـته، وفضله على سائر خلقه، قال ابن عباس رضي الله عنـهمعا: ما خلق الله وما ذرأ وما بـرأ نـفسا أكرم عليه من مُمعد ، وما سَةت الله أقسم بِياة أحد غيْه، قال تـةالَ: (لعمرك إنـهم لفي سكرتهم يـعمهون)(3). ومدح الله عز وجل صدق قـوله، وحسن منطقه ، فـقال تـةالَ: (وما
يـنطق عن الهوى* إن هو إل وحي يوحى)(4). وضم الإله اسم النب ِلَ اسَه ** ِذا قال فِ المع المعؤذن أشهد
وشق له من ِسَه(5) ليجله ** فذو الةرش مُمعود وهـذا مُمعد(6)
(1) آل عمعران : 52. (2) الصف : 6. (3) تفسيْ ابنكثيْ : (542/4) مسند الْارث :934 ، والآي من سورة الْجر : 72. (4) النجم : 3 - 4. (5) بهمعزة قطع لضرورة الوزن، ينظر: شرح الزرقاني على المواهب اللدني بالمنح المحمعدي ص : 193. (6) ديوان حسان بن ثابت (ص: 42).
3
وأثـنَ سبحانه على كري شَائله، وحيد خصاله، وعظيم أخلاقه، فـقال: (وإنك لعلى خلق عظيم)(1). فـقد كان عليه الصلاة والسلام قدوة عظيمع فِ أخلاقه، ومثلا أعلى فِ سلوكه وأفـةاله، ومنبـةا للفضائل والقيم الإنساني ؛ فِ كل حركاته وسكناته، كري الةطاء، واسع السخاء، رحيمعا بالضةفاء، واصلا لرحه، بارا بأهله، وصفه سيدنا علي بن أبِ طالب رضي الله عنه بقوله: لَ أر قـبـله ول بـةده مثـله(2). فمعا أحوجنا اليـوم؛ ِلَ القتداء بِلقه الةظيم،
وهديه القوي. أيـها الموقـرون لسيدنا ونبيـنا محمد : لقد قدم الصحاب رضي الله عنـهم فِ مُب سيدنا ونبيـنا مُمعد  وِجلاله؛ ناذج رائة ، وصورا مشرق ، ففي صحيح الإمام مسلم رحه الله، عن عمعرو بن الةاص رضي الله عنه قال: ما كان أحد أحب ِلَ من رسول الله ، ول أجل فِ عينِ منه، وما كنت أطيق أن أملَ عيـنِ منه ِجلال له، ولو سئلت أن أصفه ما استطةت(3). وربّ الصحاب رضي الله عنـهم أبـناءهم؛ على تـةظيم النب  وتـقدير مكانته،
4
(1) القلم : 4. (2) الترمذي : 3637. (3) مسلم : 191.
فـهذا ابن عباس رضي الله عنـهمعا؛ صلى مع رسول الله ، فأخذ عليه الصلاة والسلام بيده، فجةله بحاذاته، قال ابن عباس رضي الله عنـهمعا: فـلمعا أقـبل رسول الله  على صلاته تأخرت، فـلمعا انصرف  من صلاته سألنِ، فـقلت: يا رسول الله، أويـنبغي لأحد أن يصلي بحاذاتك وأنت رسول الله؟ قال: فأعجبته فدعا الله لَ أن يزيدني علمعا وفـهمعا(1). ونن فِ هذا الْب والتـقدير، والحترام والتـوقيْ؛ بن سبـقنا مقتدون، وعلى آثارهم مهتدون، فـرسولنا مُمعد ؛ أحب ِليـنا من أمهاتنا وآبائنا، وبـناتنا وأبـنائنا، والناس أجمةي، ل نـقدم شيئا على سنته، ول نل من قراءة سيْته، ولأحاديثه الشريف فِ قـلوبنا القبول والتصديق، وهو  بذلك جدير وحقيق، وكيف ل نبه ونـوقـره، ونـةظمعه ونـقدره؟ وقد رغبـنا ربـنا سبحانه فِ ذلك فـقال: (إنا أرسلناك شاهدا ومبشرا ونذيرا* لتـؤمنوا بالله ورسوله وتـعزروه وتـوقـروه وتسبحوه بكرة وأصيل)(2). ووعد الذين يـوقـرون سيدنا ونبيـنا مُمعدا  ويـقتدون
5
(1) أحد : 3060. (2) الفتح : 8 - 9.
به؛ بالفوز با طلبوا، والظفر با رغبوا(1)، قال تـةالَ: (فالذين آمنوا به وعزروه ونصروه واتـبـعوا النور الذي أنزل معه أولئك هم المفلحون)(2). فاللهم ارزقـنا حب نبيـنا مُمعد ، وتـةظيمعه وتـوقيْه، ووفـقنا لطاعتك أجمةي، وطاع رسولك مُمعد الأمي،  وطاع من أمرتـنا بطاعته فِ كتابك المعبي، حي قـلت وأنت أصدق القائلي: (يا أيـها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول
وأولي الأمر منكم)(3). أقول قـولَ هذا وأستـغفر الله لَ ولكم،
فاستـغفروه ِنه هو الغفور الرحيم
6
(1) تفسيْ الطبري : (10/ 497).
(2) الأعراف: 157. (3) النساء : 59.
الخطبة الثانية
الْمعد لله رب الةالمعي، أرسل ِليـنا خات النبيي، وجةله مكرما فِ الأولي والآخرين، وفِ المعل الأعلى ِلَ يـوم الدين، وأشهد أن ل ِله ِل الله وحده ل شريك له؛ وأشهد أن سيدنا ونبيـنا مُمعدا عبد الله ورسوله، صلى الله وسلم وبارك عليه وعلى آله وصحبه
أجمةي، وعلى من تبةهم بإحسان ِلَ يـوم الدين. أوصيكم عباد الله ونـفسي بتـقوى الله عز وجل. أيـها الموقـرون لسيدنا ونبيـنا محمد ، المعظمون لأقـواله وأفـعاله: يـقول الله تـةالَ: (ل تجعلوا دعاء الرسول بـيـنكم كدعاء بـعضكم بـعضا)(1). ففي هذه الآي الكري ؛ يـبـي لنا ربـنا عز وجل أن مقام النبـوة مقام رفيع، ويـنـهى سبحانه الناس؛ أن يـنادوا سيدنا ونبيـنا مُمعدا  كمعا يـنادي بـةضهم بـةضا؛ احتراما لمعقامه، وتـقديرا لمعكانته(2). وهذا ما أدركه الصحاب رضي الله عنـهم، والةلمعاء من بـةدهم، فـةمعلوا بقتضاه؛ روى الإمام البخاري
7
(1) النور : 63. (2) تفسيْ الطبري : (339/21).
رحه الله فِ صحيحه: أن عمعر بن الطاب رضي الله عنه؛ رأى رجلي رفـةا أصواتـهمعا فِ مسجد رسول الله ، فأنكر عليهمعا وقال: تـرفـةان أصواتكمعا فِ مسجد رسول الله (1)؟ وكذلك قال الإمام مالك رحه الله: ِن الله تـةالَ دعا قـوما ِلَ التأدب مع النب  فـقال: (يا أيـها الذين آمنوا ل تـرفـعوا أصواتكم فـوق صوت النبي)(2). ومدح قـوما يفضون أصواتـهم تأدبا مع النب  وتـوقيْا له فـقال: (إن الذين يـغضون أصواتـهم عند رسول الله أولئك الذين امتحن الله قـلوبـهم للتـقوى)(3). فمعن واجبنا تـةظيم
الرسول ، وغرس ذلك فِ نـفوس بـناتنا وأبـنائنا. هذا، ولنكثر فِ كل أوقاتنا؛ من الصلاة والسلام على رسولنا، فإن الله تـةالَ كرمه فِ المعل الأعلى، فصلى عليه، وصلت عليه ملائكته، وأوجب عز وجل ذلك على أهل الأرض(4) قال سبحانه: (إن الله وملئكته يصلون على النبي يا أيـها الذين آمنوا صلوا
(1) البخاري :470. (2) الْجرات : 2. (3) الْجرات : 3.
8
(4) تفسيْ الرازي : (181/25).
عليه وسلموا تسليما)(1). فجمعع له التـوقيْ فِ السمعوات والأرض. اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا ونبيـنا مُمعد، وعلى آله وصحبه أجمةي. وارض اللهم عن اللفاء الراشدين: أبِ بكر وعمعر وعثمعان وعلي، وعن سائر الصحاب الأكرمي. اللهم ِنا نسألك من اليـرات أوفـرها، ومن الةلوم أنـفةها، ومن الأخلاق أكمعلها،
ونسألك السةادة فِ الدنـيا، والفوز فِ الآخرة.
اللهم وفق رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد لما تحبه وتـرضاه، واشمل بتـوفيقك نائبه وولي عهده الأمين، وإخوانه حكام الإمارات. اللهم اغفر للمعسلمعي والمعسلمعات، والمعؤمني والمعؤمنات، الأحياء منـهم والأموات، اللهم ارحم الشيخ زايد والشيخ مكتوم، وشيوخ الإمارات الذين انـتـقلوا إلى رضوانك، وأدخلهم بفضلك فسيح جناتك. اللهم أدم على دولة الإمارات نعمك، وجودك وفضلك، وبارك في خيـراتها وأهلها،
واجعلها دائما في سعادة، ومن الخير في زيادة.
9
(1) الأحزاب : 56.
اللهم ِنا نسألك المعغفرة والثـواب لمعن بـنَ هذا المعسجد ولوالديه، ولكل من عمعل فيه صالْا وِحسانا، واغفر اللهم لكل من بـنَ لك مسجدا يذكر فيه اسَك، أو وقف لك وقـفا يـةود نـفةه على مريض أو يتيم، أو طالب علم أو مسكي، واحفظه فِ أهله وماله، وبارك
له فيمعا رزقـته، وأدخله الجن برحتك يا أرحم الراحي. اللهم ارحم شهداء الوطن وقـوات التحالف الأبـرار، وأدخلهم الجن مع الأخيار، واجز أهليهم جزاء الصابرين؛ بكرمك يا أكرم الأكرمي. اللهم انصر قـوات التحالف الةربِ، وانشر الستقرار والسلام فِ بـلدان المعسلمعي، والةالَ أجمةي. اللهم اسقنا الغيث ول تَةلنا من القانطي، اللهم أغثـنا غيثا مغيثا هنيئا واسةا شاملا، اللهم اسقنا من بـركات السمعاء، وأنبت لنا من بـركات الأرض. ربـنا آتنا فِ الدنـيا حسن ، وفِ الآخرة حسن ، وقنا عذاب النار، وأدخلنا الجن مع الأبـرار، يا عزيز يا غفار. عباد الله: اذكروا الله الةظيم يذكركم، واشكروه على نةمعه يزدكم. وأقم الصلاة.
10

تلخيص النصوص العربية والإنجليزية أونلاين

تلخيص النصوص آلياً

تلخيص النصوص العربية والإنجليزية اليا باستخدام الخوارزميات الإحصائية وترتيب وأهمية الجمل في النص

تحميل التلخيص

يمكنك تحميل ناتج التلخيص بأكثر من صيغة متوفرة مثل PDF أو ملفات Word أو حتي نصوص عادية

رابط دائم

يمكنك مشاركة رابط التلخيص بسهولة حيث يحتفظ الموقع بالتلخيص لإمكانية الإطلاع عليه في أي وقت ومن أي جهاز ماعدا الملخصات الخاصة

مميزات أخري

نعمل علي العديد من الإضافات والمميزات لتسهيل عملية التلخيص وتحسينها


آخر التلخيصات

كما هو معروف لل...

كما هو معروف للجميع، فالشعب البرازيلي شديد التأثر بكرة القدم. وهم لاعبون بارعون بالفطرة، حركيون جدا،...

يعتبر تغ ّير ا...

يعتبر تغ ّير المناخ من بين أكثر التحديات التي تواجه هذا القرن منذ بدايته. وليس هنالك بلد متمتع بال...

ينسب الفضل لاخت...

ينسب الفضل لاختراع الإنترنت إلى عالِمي الحاسوب فينتون سيرف، وبوب خان اللذين اخترعا بروتوكولات الاتصا...

*السياسة االقتص...

*السياسة االقتصادية: اتبع االحتالل اإلسرائيلي في الضفة وقطاع غزة عام 1967م سياسة تدميرية ضد االقتصاد...

توصف افريقيا اح...

توصف افريقيا احيانا بانها هضبة كبيرة لان كل حوافها قائمة او شديدة الانحدار كما ان مساحات كبيرة من س...

1ـ مظاهر التطور...

1ـ مظاهر التطور في لغة الشعر الحديث: - تدرج اللغة في التطور وفي اتجاهات مختلفة حتى أصبح لكل شاعر لغ...

الوطن هو الدفء ...

الوطن هو الدفء الذي ينعم به كلّ مواطن، والعائلة الآمنة لكلّ من سكن فيه، والمكان الذي يجتمع فيه الناس...

تعرف بصمات الأص...

تعرف بصمات الأصابع بأّنها العلامة أو الانطباعات التي تتركها الأصابع عند ملامستها إحدى ال ّسطوح المصق...

حقوق الإنسان هي...

حقوق الإنسان هي الضوابط والمعايير والحاجات الأساسية التي لا يمكن للبشر العيش حياة طبيعية كريمة بدونه...

افريقيا، القارة...

افريقيا، القارة الوحيدة التي تخلو من المناطق الباردة، قليلة التعرجات، تقع في متوسط العالم يمر خط الا...

When to«" tt" ....

When to«" tt" .t+«' to act, «.. th. one control. It is aLwQ)s betty to mak )ouv ol4one t come to a...

بيوم من الأيام ...

بيوم من الأيام كانت سلمى تشاهد مقاطع فيديو مسلية للغاية فسمعت صوت الآذان فهمت للإقبال على الوضوء وإق...