لخّصلي

خدمة تلخيص النصوص العربية أونلاين،قم بتلخيص نصوصك بضغطة واحدة من خلال هذه الخدمة

نتيجة التلخيص (50%)

ضغطه على الرافعة وبالتالي يمكن فتح مخزن الطعام لكي يحصل على التعزيز. كما أن سكينر من مدرسة علم النفس الإرتباطي وبالتالي فهو ينتمي إلى مدرسة ثورنديك فقد وضع "سكينر" رؤيته في الاشتراط الإجرائي بصورة مستقلة ومختلفة في العديد من النواحي عن رؤية ثورنديك وبالرغم من ذلك فان كلاهما يعتبران من علماء المدرسة الارتباطية حيث اعتمد كل منهما على أن التعزيز الأساس إلهام والضروري في عملية التعلم التي ترمي إلى حل المشكلات في الواقع التعليمي والتربوي
ويختلف الاشتراط الإجرائي اختلافاً جوهرياً عن الاشتراط الكلاسيكي إذ يتطلب نوعاً من الإجراءات يختلف عن الإجراءات التي استخدمها بافلوف، فالاشتراط الكلاسيكي يقوم اساساً على استبدال مثير لمثير آخر جديد يكون له القدرة على استدعاء الاستجابة الخاصة بالمثير الأصلي، كما حدث في تجارب بافلوف على الكلاب، حيث أن الكلب في تلك التجارب يستجيب للمثير الجديد وهو صوت الجرس باستجابة إسالة اللعاب الخاصة بالمثير الأصلي وهو الطعام، الاستجابة الناتجة عن هذا الموقف هي استجابة انعكاسية ولكنها لا تحدث بالنسبة للمثير الأصلي وإنما المثير آخر جديد ففي هذه الحالة الأولى عندما تحدث الاستجابة للمثير الأصلي فإنها تمثل نوعاً من الفعل المنعكس غير الشرطي المتمثل إسالة اللعاب لتقديم الطعام أو ضيق حدقة العين عند تعرضها للضوء الشديد أو سحب اليد عند وخزها بالإبرة أما في الة الفعل المنعكس الشرطي فتنتج نفس الاستجابة ولكن لمثير جديد فاللعاب يسيل ليس بسبب وضع الطعام في الفم وهو المثير الطبيعي وإنما لسماع صوت الجرس، ولكن الاستجابة واحدة في كل حالة حيث تعتمد على وظيفة عضوية للكائن الحي ومثلها أغلب الاستجابات التي تقوم عليها تجارب الاشتراط الكلاسيكي هذه الأنواع من الاستجابات التي ظهرت في هذه التجارب تعتمد على الوظائف العضوية لا تمثل إلا أنواع معينة من سلوك الكائن الحي. أكثر من اعتماده على مثير معين يستدعي استجابة محددة حيث أن عملية الوصول إلى الطعام لا تستدعيها ببساطة رؤية الطعام، وإنما تعتمد على عدد من العوامل او المثيرات التي تحددها الشروط البيئية مثل درجة الجوع والظروف الاجتماعية التي قد تحول بين الفرد وبين تناول الطعام، وغير ذلك من المتغيرات هناك فرق آخر بين الاشتراط الاجرائي والاشتراط الكلاسيكي هو أن المعزز في الشرطية الكلاسيكية يأتي قبل حدوث الاستجابة الشرطية ففي تجارب بافلوف كان كل من سماع صوت الجرس وتقديم الطعام يأتيان أولا ثم تأتي بعد ذلك استجابة إسالة اللعاب. اما الاشتراط الأجرائي يحدث المعزز بعد حدوث الاستجابة ويقر سکینر أن المعزز الذي باتي بعد إجراء الإستجابة هو الذي يجعل هذه الاستجابة أكثر ميلاً لأن تحدث إذا تكرر الموقف من جديد فالفرق هنا بين الاشتراط الكلاسيكي لبافلوف،


النص الأصلي

في هذه التجربة وضع سكنر فاراً جائعاً داخل صندوق مظلم، وقد تضمن الصندوق رافعة وفي حال الضغط عليها أو تحريكها من جانب الفأر يمكن فتح مخزن للطعام، كما وضع داخل الصندوق مصباح إضاءة يستخدم كمثير شرطي، حيث يقوم الفأر بمحاولات عشوائية قد تسفر إحداها عن استجابة ناجحة من خلال
ضغطه على الرافعة وبالتالي يمكن فتح مخزن الطعام لكي يحصل على التعزيز. ويعود الفضل إلى سكينر في ظهور الاشتراط الإجرائي كأحد أساليب التعلم الشرطي. كما أن سكينر من مدرسة علم النفس الإرتباطي وبالتالي فهو ينتمي إلى مدرسة ثورنديك فقد وضع "سكينر" رؤيته في الاشتراط الإجرائي بصورة مستقلة ومختلفة في العديد من النواحي عن رؤية ثورنديك وبالرغم من ذلك فان كلاهما يعتبران من علماء المدرسة الارتباطية حيث اعتمد كل منهما على أن التعزيز الأساس إلهام والضروري في عملية التعلم التي ترمي إلى حل المشكلات في الواقع التعليمي والتربوي
ويطلق على نظرية سكينر في التعلم بنظرية الاشتراط الإجرائي، ويختلف الاشتراط الإجرائي اختلافاً جوهرياً عن الاشتراط الكلاسيكي إذ يتطلب نوعاً من الإجراءات يختلف عن الإجراءات التي استخدمها بافلوف، فالاشتراط الكلاسيكي يقوم اساساً على استبدال مثير لمثير آخر جديد يكون له القدرة على استدعاء الاستجابة الخاصة بالمثير الأصلي، كما حدث في تجارب بافلوف على الكلاب، حيث أن الكلب في تلك التجارب يستجيب للمثير الجديد وهو صوت الجرس باستجابة إسالة اللعاب الخاصة بالمثير الأصلي وهو الطعام، الاستجابة الناتجة عن هذا الموقف هي استجابة انعكاسية ولكنها لا تحدث بالنسبة للمثير الأصلي وإنما المثير آخر جديد ففي هذه الحالة الأولى عندما تحدث الاستجابة للمثير الأصلي فإنها تمثل نوعاً من الفعل المنعكس غير الشرطي المتمثل إسالة اللعاب لتقديم الطعام أو ضيق حدقة العين عند تعرضها للضوء الشديد أو سحب اليد عند وخزها بالإبرة أما في الة الفعل المنعكس الشرطي فتنتج نفس الاستجابة ولكن لمثير جديد فاللعاب يسيل ليس بسبب وضع الطعام في الفم وهو المثير الطبيعي وإنما لسماع صوت الجرس، ولكن الاستجابة واحدة في كل حالة حيث تعتمد على وظيفة عضوية للكائن الحي ومثلها أغلب الاستجابات التي تقوم عليها تجارب الاشتراط الكلاسيكي هذه الأنواع من الاستجابات التي ظهرت في هذه التجارب تعتمد على الوظائف العضوية لا تمثل إلا أنواع معينة من سلوك الكائن الحي. وبالتالي يجب أن يوجه الاهتمام أيضاً إلى الطرق المختلفة التي تؤثر بها البيئة الخارجية على الكائن الحي وإلى أنماط السلوك التي يواجه بها البيئة الخارجية والتي يمكن وصفها وفقاً للأفعال المنعكسة شرطية أو غير شرطية، والاشتراط الإجرائي يوجه اهتمامه لهذه الأنواع الأخيرة، فالصفة التي تميزه هي أن يهتم بالطرق المتبعة في ضبط السلوك، أكثر من اعتماده على مثير معين يستدعي استجابة محددة حيث أن عملية الوصول إلى الطعام لا تستدعيها ببساطة رؤية الطعام، وإنما تعتمد على عدد من العوامل او المثيرات التي تحددها الشروط البيئية مثل درجة الجوع والظروف الاجتماعية التي قد تحول بين الفرد وبين تناول الطعام، وغير ذلك من المتغيرات هناك فرق آخر بين الاشتراط الاجرائي والاشتراط الكلاسيكي هو أن المعزز في الشرطية الكلاسيكية يأتي قبل حدوث الاستجابة الشرطية ففي تجارب بافلوف كان كل من سماع صوت الجرس وتقديم الطعام يأتيان أولا ثم تأتي بعد ذلك استجابة إسالة اللعاب. اما الاشتراط الأجرائي يحدث المعزز بعد حدوث الاستجابة ويقر سکینر أن المعزز الذي باتي بعد إجراء الإستجابة هو الذي يجعل هذه الاستجابة أكثر ميلاً لأن تحدث إذا تكرر الموقف من جديد فالفرق هنا بين الاشتراط الكلاسيكي لبافلوف، وبين الاشتراط الإجرائي لسكينر هو أن التعزيز لبافلوف يقترن بالمثير أما في الاشتراط الإجرائي فيقترن التعزيز بالاستجابة ولا حجة له لوجود المثير والمقصود بكلمة إجرائي عند سکینر هو استجابة محددة حدثت في موقف ما وليست لحالة فردية وإنما كمجموعة من الاستجابات لها خصائص متشابهة.

تلخيص النصوص العربية والإنجليزية أونلاين

تلخيص النصوص آلياً

تلخيص النصوص العربية والإنجليزية اليا باستخدام الخوارزميات الإحصائية وترتيب وأهمية الجمل في النص

تحميل التلخيص

يمكنك تحميل ناتج التلخيص بأكثر من صيغة متوفرة مثل PDF أو ملفات Word أو حتي نصوص عادية

رابط دائم

يمكنك مشاركة رابط التلخيص بسهولة حيث يحتفظ الموقع بالتلخيص لإمكانية الإطلاع عليه في أي وقت ومن أي جهاز

مميزات أخري

نعمل علي العديد من الإضافات والمميزات لتسهيل عملية التلخيص وتحسينها


آخر التلخيصات

غالبًا ما يحبّ ...

غالبًا ما يحبّ الطفل العنيد السيطرة ويرغب في التحكم في حياته أكثر من غيره من الأطفال، وحتى لو أدّت ه...

و القمر له ، أو...

و القمر له ، أو الأرض I ب ، هو كائن السماوية التي تدور حول الأرض والوحيد القمر الطبيعي الدائم الأرض ...

Social learning...

Social learning theory (Bandura, 1977) posits that when an employee believes their leader is a credi...

C’est enfi n la...

C’est enfi n la fl exibilité qui s’accentue et ceci à l’intérieur même des entreprises avec le déve...

The layering te...

The layering technique is highly desirable in order to decrease the issue generated by resin composi...

ان ظاهرة الاتصا...

ان ظاهرة الاتصال قديمة قدم المجتمعات البشرية حيث يمكننا رؤية معالمها منذ بداية الوجود الإنساني ، إذا...

ﻓﻲ ﺳﻮﺍﺩ ﻇﻼﻡ ﺗﻠﻚ...

ﻓﻲ ﺳﻮﺍﺩ ﻇﻼﻡ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﻐﺮﻓﺔ ﻛﻨﺖ ﺳﺘﺴﻤﻊ ﺁﻫﺎﺗﻲ ﻛﻤﺎ ﻛﻨﺖ ﺳﺘﺮﻯ ﺍﻟﺤﺴﺮﺓ ﺗﻌﻠﻮ ﻣﻼﻣﺤﻲ ﻭ ﺃﻧﺎ ﻣﻨﻐﺎﻣﺲ ﺑﺨﻴﺎﻃﺔ ﻛﻠﻤﺎﺕ ﻣﻸ...

برنامج إرشادي ...

برنامج إرشادي للإرتقاء بالتسويق الإلكتروني بمحافظة الفيوم. اولاً :- مرحلة التخطيط :- 1- إكتشاف الم...

وسائل الإتصال ...

وسائل الإتصال تتطور وسائل الإتصال بطريقة سريعة جداً، كما أنها تلعب دوراً فعالاً في كافة المجالات وت...

يعد العلم البحر...

يعد العلم البحر الواسع الدي ينبع منه الكثيرة من الصيفات الجميلة ولكن العلم دون اخلاق كالشجر بلا اورا...

when you write ...

when you write down new vocabulary write a translation if it is necessary you need it but also write...

المُخدرات هي ال...

المُخدرات هي الآفة الخطيرة القاتلة التي بدأت تَنتشِر في الآونة الأخيرة في كافة المجتمعات بشكل لم يَس...