لخّصلي

خدمة تلخيص النصوص العربية أونلاين،قم بتلخيص نصوصك بضغطة واحدة من خلال هذه الخدمة

نتيجة التلخيص (100%)

على نَسقِ مسيرةِ الشّيخِ زايدٍ -طَيَّبَ اللهُ ثَراهُ- في إقامةِ الصَّرحِ الاتِّحاديِّ الشّامخِ التّي استغرقَتْ 34 شَهرًا
منذُ اللِّقاءِ الأوّلِ الّذي جمعَهُ بأخيهِ الشَّيخِ راشدِ بنِ سعيدٍ آلِ مكتومٍ -رَحِمَهُ اللهُ- في دُبيٍّ يومَ 18 فبراير منْ
وانتهاءً بإعلانِ قيامِ الاتّحادِ يومَ الخميسِ في الثّاني منْ ديسمبر عامَ 1971 م، فقد بذلَ -رَحِمَهُ
اللهُ- جهودًا مُماثِلةً نظرًا للأخطارِ الّتي كانَتْ تُحيطُ بمنطقةِ الخليجِ العربيِّ،لوحدةِ العملِ الخليجيِّ العربيِّ بهدفِ تحقيقِ الأمنِ والاستقرارِ وتلبيةِ آمالِ وطموحاتِ شَعبِنا .التّاريخُ أَنصعَ صَفحاتِهِ لِقادةِ دولِ المجلسِ، ولاسيّما الشّيخُ زايدٌ والشّيخُ جابرُ الأحمدِ أميرُ دولةِ الكويتِ
-رَحِمَهُما اللهُ- اللَّذينِ جَعلا منهُ حقيقةً نتيجةَ لقائِهِما الأوّلِ في أبوظبيٍ عامَ 1976 م،الفِكرَةِ وَتَمريرِها إِلى إِخْوَتِهما في دولِ الخليجِ العربيّة كُلّما سنحَت الفُرصةُ
سعى الشّيخُ زايدٌ -رَحِمَهُ اللهُ- وعلى مَدى سَنواتٍ للوصولِ بجامعةِ الدّولِ العربيّةِ ودولِها إلى موقفٍ
ولكنْ بنسبٍ متفاوتةٍ منَ النّجاحِ لاختلافِ سياساتِها،نفسِهِ كانَ يَرى أَنَّ جَمْعَ عَددٍ أَقلَّ مِنَ الدّولِ الشّقيقَةِ في الخَليجِ العَربيِّ في إِطارٍ تعاونيٍّ قَدْ يكونُ مُنطلَقًا
وَفي هذا السّياقِ يقولُ -رَحِمَهُ اللهُ - لِصَحيفةِ الدّيارِ اللُّبنانيّةِ عامَ 1974 م:
«إِنَّ الوحدةَ الخَليجيّةَ حَقيقَةٌ واقِعَةٌ، لا مُجرَّدَ مُجامَلاتٍ شَكليّةٍ، لكنَّ التَّحقيقَ الفِعليَّ لِهذِهِ الوحدةِ يَتطلَّبُ
مُناقَشاتٍ هادِئةً وَمُتأنّيةً بِحَيثُ يَطمئنُّ كُلُّ مواطِنٍ مِنْ مواطِني الخَليجِ إِلى أَنَّ هذِهِ الوحدةَ في مَصلحتِهِ. وَأَنا لا أَتوقُ إِلّ إلى ما يَتمنّاهُ الجَميعُ . والعالَمُ عُمومًا. قالَ:
حتّى
الأَرضُ الّتي يُقيمونَ عَليها مُنذُ آلافِ السِّنينَ كانَتْ وحدةً مُتكامِلَةً عبرَ التّاريخِ .كانَ لِمشاكلِ الشّرقِ الأَوسطِ وَتعقيداتِها والانقلابِ على شاهِ إيرانَ، والحَربِ العِراقيّةِ الإيرانيّةِ -في رؤيَةِ
بَلْ وَضَغطُها عَليهِمْ، وكانَتْ لِقاءاتُ القِمَمِ العَربيّةِ هي السّبيلُ
وَكذلِكَ المُؤتَمراتُ الإسلاميّةُ وَعدمُ الانحيازِ. ولكنَّ دولَ العالَمِ العَربيِّ
-تحديدًا- كانَتْ تَسودُها اتّجاهاتٌ مُتفاوِتةٌ وَمُتَغيّرةٌ بينَ فترةٍ وَأُخرى،


النص الأصلي

على نَسقِ مسيرةِ الشّيخِ زايدٍ -طَيَّبَ اللهُ ثَراهُ- في إقامةِ الصَّرحِ الاتِّحاديِّ الشّامخِ التّي استغرقَتْ 34 شَهرًا
منذُ اللِّقاءِ الأوّلِ الّذي جمعَهُ بأخيهِ الشَّيخِ راشدِ بنِ سعيدٍ آلِ مكتومٍ -رَحِمَهُ اللهُ- في دُبيٍّ يومَ 18 فبراير منْ
عامِ 1968 م، وانتهاءً بإعلانِ قيامِ الاتّحادِ يومَ الخميسِ في الثّاني منْ ديسمبر عامَ 1971 م، فقد بذلَ -رَحِمَهُ
اللهُ- جهودًا مُماثِلةً نظرًا للأخطارِ الّتي كانَتْ تُحيطُ بمنطقةِ الخليجِ العربيِّ، وَلِتَشابُكِ المَصالحِ والسعيِ
لوحدةِ العملِ الخليجيِّ العربيِّ بهدفِ تحقيقِ الأمنِ والاستقرارِ وتلبيةِ آمالِ وطموحاتِ شَعبِنا .وهَكذا يُسَجِّلُ
التّاريخُ أَنصعَ صَفحاتِهِ لِقادةِ دولِ المجلسِ، ولاسيّما الشّيخُ زايدٌ والشّيخُ جابرُ الأحمدِ أميرُ دولةِ الكويتِ
-رَحِمَهُما اللهُ- اللَّذينِ جَعلا منهُ حقيقةً نتيجةَ لقائِهِما الأوّلِ في أبوظبيٍ عامَ 1976 م، حيثُ اتّفقا فيهِ على
الفِكرَةِ وَتَمريرِها إِلى إِخْوَتِهما في دولِ الخليجِ العربيّة كُلّما سنحَت الفُرصةُ
سعى الشّيخُ زايدٌ -رَحِمَهُ اللهُ- وعلى مَدى سَنواتٍ للوصولِ بجامعةِ الدّولِ العربيّةِ ودولِها إلى موقفٍ
سياسيٍّ موحّدٍ، ولكنْ بنسبٍ متفاوتةٍ منَ النّجاحِ لاختلافِ سياساتِها، وَتقلُّبِ الأحداثِ فيها، وَلكنَّهُ في الوَقتِ
نفسِهِ كانَ يَرى أَنَّ جَمْعَ عَددٍ أَقلَّ مِنَ الدّولِ الشّقيقَةِ في الخَليجِ العَربيِّ في إِطارٍ تعاونيٍّ قَدْ يكونُ مُنطلَقًا
لِوَحدَةٍ خَليجيّةٍ، وَفي هذا السّياقِ يقولُ -رَحِمَهُ اللهُ - لِصَحيفةِ الدّيارِ اللُّبنانيّةِ عامَ 1974 م:
«إِنَّ الوحدةَ الخَليجيّةَ حَقيقَةٌ واقِعَةٌ، لا مُجرَّدَ مُجامَلاتٍ شَكليّةٍ، لكنَّ التَّحقيقَ الفِعليَّ لِهذِهِ الوحدةِ يَتطلَّبُ
مُناقَشاتٍ هادِئةً وَمُتأنّيةً بِحَيثُ يَطمئنُّ كُلُّ مواطِنٍ مِنْ مواطِني الخَليجِ إِلى أَنَّ هذِهِ الوحدةَ في مَصلحتِهِ. إِنَّ
لِلخَليجِ مَصيرًا واحِدًا، وَأَنا لا أَتوقُ إِلّ إلى ما يَتمنّاهُ الجَميعُ .»
ويعبِّرُ-رَحِمَهُ اللهُ- عنْ موقفِ دولةِ الإماراتِ العربيّةِ المتّحدةِ منْ خلالِ ثلاثَةِ مُرتَكزاتٍ هي: الخليجُ العربيُّ،
والعالَمُ العربيُّ، والعالَمُ عُمومًا.
وفي حديثِه إلى مَجلّةِ المُستقبَلِ العربيِّ في شَهرِ إبريل عامَ 1979 م، قالَ:
«إنَّ أَبناءَ هذِهِ المنطقَةِ هُمْ إِخوَةٌ يَنتَمونَ إِلى جُذورٍ واحِدَةٍ، وَيتكلّمونَ اللُغَةَ نفسَها، وَيدينونَ بِدينٍ واحدٍ، حتّى
الأَرضُ الّتي يُقيمونَ عَليها مُنذُ آلافِ السِّنينَ كانَتْ وحدةً مُتكامِلَةً عبرَ التّاريخِ .»
كانَ لِمشاكلِ الشّرقِ الأَوسطِ وَتعقيداتِها والانقلابِ على شاهِ إيرانَ، والحَربِ العِراقيّةِ الإيرانيّةِ -في رؤيَةِ
القادةِ والمَسؤولينَ المَعنيّينَ- تأثيرُها، بَلْ وَضَغطُها عَليهِمْ، وكانَتْ لِقاءاتُ القِمَمِ العَربيّةِ هي السّبيلُ
الوَحيدُ لِمَعرفَةِ مَواقِفِ الدّولِ العَربيّةِ، وَكذلِكَ المُؤتَمراتُ الإسلاميّةُ وَعدمُ الانحيازِ. ولكنَّ دولَ العالَمِ العَربيِّ
-تحديدًا- كانَتْ تَسودُها اتّجاهاتٌ مُتفاوِتةٌ وَمُتَغيّرةٌ بينَ فترةٍ وَأُخرى، وَمِنْ هُنا كانَ تَنظيمُ اجتِماعٍ شامِلٍ
لِهَذِهِ الدّولِ يَستغرِقُ أَشْهُرَ عِدّةً

تلخيص النصوص العربية والإنجليزية أونلاين

تلخيص النصوص آلياً

تلخيص النصوص العربية والإنجليزية اليا باستخدام الخوارزميات الإحصائية وترتيب وأهمية الجمل في النص

تحميل التلخيص

يمكنك تحميل ناتج التلخيص بأكثر من صيغة متوفرة مثل PDF أو ملفات Word أو حتي نصوص عادية

رابط دائم

يمكنك مشاركة رابط التلخيص بسهولة حيث يحتفظ الموقع بالتلخيص لإمكانية الإطلاع عليه في أي وقت ومن أي جهاز ماعدا الملخصات الخاصة

مميزات أخري

نعمل علي العديد من الإضافات والمميزات لتسهيل عملية التلخيص وتحسينها


آخر التلخيصات

نظام المقايضة ه...

نظام المقايضة هو نظام للتبادل المباشر للسلع تم استخدامه منذ آلاف السنين. اعتاد الناس على تبادل البضا...

إنّما اللغة مظه...

إنّما اللغة مظهر من مظاهر الأبتكار في مجموع الأمّة ، أو ذاتها العامّة ، فإذا هجعت قوّة الابتكار توقف...

يُعرف الطفل (با...

يُعرف الطفل (بالإنجليزية: Child) على أنه أي إنسان يقل عمره عن ثمانية عشر عاماً، إذ يمتلك كل طفل مجمو...

One day in the ...

One day in the middle of winter, when the snowflakes fell from the sky like feathers, a queen sat at...

The biggest cha...

The biggest challenge in youth development in Oman lies in changing the mindset of the young people ...

وضع علماء القان...

وضع علماء القانون الدولي قواعد الواجبات كل دوله نحو غيرها من الدول في حالتي السلم والحرب واول ما قرر...

Sammary Making ...

Sammary Making Barter system is a system of direct exchange of goods that was used thousands of year...

ويحتل معلم الدر...

ويحتل معلم الدراسات الاجتماعية مكانة مركزية في العملية التربوية بسبب طبيعة المواد التي يدرسها، واتسا...

ها أنت – أيها ا...

ها أنت – أيها الربيع – . أقبلت ، فأقبلت معك الحياة بجميع صنوفها وألوانها : فالنبات ينبت ، والأشجار ...

المستشفيات العا...

المستشفيات العامة: هي الُمستشفيات التي تَملكها حكومة الدولة، والتي تتبعُ بشكلٍ مباشرٍ إلى وزارة الصح...

But what accoun...

But what accounts for the phenomenal success and enduring popularity of detective stories? Is it the...

لدى معظم الشركا...

لدى معظم الشركات في الوقت الحاضر متخصصون في الموارد البشرية يقومون بالبحث في المواقع لتوظيف عمال جدد...