Lakhasly

Online English Summarizer tool, free and accurate!

Summarize result (50%)

وأخذوه إلى إبراهيم بن الإمام محمد من بني العباس، وكان الإمام إبراهيم يوكل إلى أبي مسلم حمل رسائله إلى خراسان والكوفة، وضعفت الدولة الأموية في خراسان طلب النقباء الخراسانيون من إبراهيم بن الإمام إرسال من ينوب عنه، وكان هذا هو أول صدام عسكري بين العباسيين والأمويين. وأبو مسلم يصالح بعضهم ويضرب هذا بذاك حتى قضى على الجميع، وبويع أبو العباس بالخلافة في الكوفة سنة 132هـ، وكان أبو العباس يرى في أبي مسلم الركن الذي أقام الدولة العباسية فلما تولى الخلافة كأول خليفة عباسي أبقى أبا مسلم والياً على خراسان مما زاد من قوته ونفوذه، وكان أبو العباس يعتمد على ثلاثة أبو مسلم الخراساني بالمشرق، وأبو جعفر المنصور بالجزيرة، وعبدالله بن علي بالشام ومصر، فادعى انتسابه إلى سليط بن عبدالله بن عباس كخطوة أولى لطلبه الخلافة ثم خطب عمة المنصور آمنة بنت علي. وحدث الصدام الأول بين أبي مسلم والمنصور عندما كتب أبو مسلم لأبي العباس يطلب منه الإذن بإمرة الحج في 136هـ، ولما علم أبو جعفر المنصور ذلك طلب الإذن من أخيه أبي العباس إمرة الحج فأذن لكليهما، وفي موسم الحج تقدم أبو مسلم في الطريق على المنصور، وأثناء السير جاءت الأخبار بموت أبي العباس وتولي المنصور فلم يكتب أبو مسلم يهنئه بالخلافة. فقضى أبو مسلم على عبدالله، ثم اشتعل الخلاف بينهما، وكتب المنصور لأبي مسلم ليوليه على مصر والشام ليصرفه عن خراسان التي بها أنصاره، توجه أبو مسلم إلى خراسان، فأرسل المنصور إلى خليفة أبي مسلم في خراسان أن يعطيه ولاية خراسان طوال حياته، ثم أرسل إلى أبي مسلم رسالة تهديد حتى يأتيه، وفي ذلك الوقت جاء أبو مسلم كتاب من خليفته على خراسان والذي استماله المنصور. فلما دخل أبو مسلم، بدأ المنصور يعاتبه في أشياء صدرت عنه مثل تقدمه في طريق الحج وعدم تهنئته بالخلافة وخطبته لعمته وادعائه أنه ابن سليط بن عبدالله بن عباس، حتى وصل المنصور لسؤاله عن سبب قتله لسليمان بن كثير وإبراهيم بن ميمون، وصفق أبو جعفر بيديه فخرج الحرس على أبي مسلم وضربوه بسيوفهم وقتلوه عام 137 هجرية.


Original text

رأى فيه الدعاة العباسيون كفاءة وذكاء، فكسبوه إلى دعوتهم، وأخذوه إلى إبراهيم بن الإمام محمد من بني العباس، الذي رأى فيه القدرة على القيام بالثورة المرتقبة، وبدل اسمه إلى عبد الرحمن، وكنَّاه بأبي مسلم، وكـان عمره وقتها 19 سنة. وكان الإمام إبراهيم يوكل إلى أبي مسلم حمل رسائله إلى خراسان والكوفة، وحينما اختمرت الدعوة، وضعفت الدولة الأموية في خراسان طلب النقباء الخراسانيون من إبراهيم بن الإمام إرسال من ينوب عنه، ليمثله في خراسان، فأرسل اليهم أبا مسلم. براعة فائقة وتسلم أبو مسلم الخرساني القيادة واستطاع إقناع كثير من الولاة، وجعل «مرو» عاصمة خراسان مقراً للدعوة، وكتب لوالي خراسان نصر بن سيار يدعوه للدخول في طاعة العباسيين، فرفض الانصياع له وحاربه وانتصر عليه في موقعة ألين سنة 130هـ، وكان هذا هو أول صدام عسكري بين العباسيين والأمويين. وتعرض القائد لموقف عصيب حينما اتحدت كل القبائل في خراسان ضده ولكنه أظهر كثيراً من الثبات والدهاء، فأوقع القبائل العربية مرة أخرى في بعضه، وأبو مسلم يصالح بعضهم ويضرب هذا بذاك حتى قضى على الجميع، وخضعت مرو كلها له.حقد وضغائن في تلك الأثناء مات إبراهيم الإمام في سجن الأمويين، وبويع أبو العباس بالخلافة في الكوفة سنة 132هـ، وهُزم الخليفة الأموي مروان بن محمد في موقعة الزاب، وقتل سنة 132هـ، وزالت الدولة الأموية. وكان أبو العباس يرى في أبي مسلم الركن الذي أقام الدولة العباسية فلما تولى الخلافة كأول خليفة عباسي أبقى أبا مسلم والياً على خراسان مما زاد من قوته ونفوذه، وكان أبو العباس يعتمد على ثلاثة أبو مسلم الخراساني بالمشرق، وأبو جعفر المنصور بالجزيرة، وأرمينية والعراق، وعبدالله بن علي بالشام ومصر، وكان بين الثلاثة حقد وضغائن. وبلغ أبو مسلم من القوة الحد الذي جعله يشعر أنه لولاه ما قامت الدعوة العباسية، وكان غير معروف النسب، فادعى انتسابه إلى سليط بن عبدالله بن عباس كخطوة أولى لطلبه الخلافة ثم خطب عمة المنصور آمنة بنت علي. وحدث الصدام الأول بين أبي مسلم والمنصور عندما كتب أبو مسلم لأبي العباس يطلب منه الإذن بإمرة الحج في 136هـ، ولما علم أبو جعفر المنصور ذلك طلب الإذن من أخيه أبي العباس إمرة الحج فأذن لكليهما، وفي موسم الحج تقدم أبو مسلم في الطريق على المنصور، وكان أبو مسلم قد وزع أموالاً كثيرة، فكان الصيت له في الحج، وأثناء السير جاءت الأخبار بموت أبي العباس وتولي المنصور فلم يكتب أبو مسلم يهنئه بالخلافة. الفكرة الماكرة واستعان الخليفة المنصور بأبي مسلم للقضاء على عمه عبدالله بن علي الذي خرج عن طاعته، فقد رأى المنصور أن يضرب عمه عبدالله بأبي مسلم حتى يقضي أحدهما على الآخر، ونجحت الفكرة الماكرة، فقضى أبو مسلم على عبدالله، ثم اشتعل الخلاف بينهما، وكتب المنصور لأبي مسلم ليوليه على مصر والشام ليصرفه عن خراسان التي بها أنصاره، وفطن أبو مسلم لذلك. توجه أبو مسلم إلى خراسان، فأرسل المنصور إلى خليفة أبي مسلم في خراسان أن يعطيه ولاية خراسان طوال حياته، ثم أرسل إلى أبي مسلم رسالة تهديد حتى يأتيه، وفي ذلك الوقت جاء أبو مسلم كتاب من خليفته على خراسان والذي استماله المنصور. فلما دخل أبو مسلم، بدأ المنصور يعاتبه في أشياء صدرت عنه مثل تقدمه في طريق الحج وعدم تهنئته بالخلافة وخطبته لعمته وادعائه أنه ابن سليط بن عبدالله بن عباس، وعصيانه بخراسان، حتى وصل المنصور لسؤاله عن سبب قتله لسليمان بن كثير وإبراهيم بن ميمون، وغيرهما، فقال أبو مسلم: «لأنهم عصوني»، فاستشاط غضبا، وقال له: «أنت تقتل إذا عصيت وأنا لا أقتلك وقد عصيتني؟، وصفق أبو جعفر بيديه فخرج الحرس على أبي مسلم وضربوه بسيوفهم وقتلوه عام 137 هجرية.

Summarize English and Arabic text online

Summarize text automatically

Summarize English and Arabic text using the statistical algorithm and sorting sentences based on its importance

Download Summary

You can download the summary result with one of any available formats such as PDF,DOCX and TXT

Permanent URL

ٌYou can share the summary link easily, we keep the summary on the website for future reference,except for private summaries.

Other Features

We are working on adding new features to make summarization more easy and accurate


Latest summaries

لمحة تاريخية عن...

لمحة تاريخية عن حقوق الطفل عبر التاريخ لم تنظر التيارات الفلسفية في العصور القديمة للطفل كفرد بحد ذ...

The "Library Ma...

The "Library Management system's" primary goal is to control and coordinate library activities. A li...

وانخفضت نسبة رض...

وانخفضت نسبة رضا الناس عن تعامل المسؤولين مع هذه الظاهرة. التوطين هو ضمان دخول أكبر عدد من المواطنين...

في رأيي ، أولاً...

في رأيي ، أولاً وقبل كل شيء ، فإن أي عمل تجاري ناجح أو شركة ناجحة هو رؤيتها وسياستها ... في حين أن م...

الدجاجة الذهبية...

الدجاجة الذهبية يُحكى أنّ مزارعاً وزوجته كانا يملكان في مزرعتهما دجاجة جميلة ذهبية اللون، وكانت هذه ...

عندما كان هناك ...

عندما كان هناك صديقات يمشيان في الصحراء، خلال الرحلة تجادل الصديقان فضرب أحدهما الأخر على وجهه الرجل...

Headroom Simila...

Headroom Similarly, you will want to position your characters and contributors to give them enough h...

The Seebeck Eff...

The Seebeck Effect is named for East Prussian scientist Thomas Johann Seebeck (1770-1831). In 1821, ...

دخول الإسلام شر...

دخول الإسلام شرق إفريقيا بدأ من سلطنة عمان بدأ التواجد العُماني العربي في شرق إفريقيا وتحديداً في جز...

اذا البحث في بل...

اذا البحث في بلاغة الخطاب الإقناعي؟ اعتاد الدارسون العرب المحدثون وتبعهم في ذلك المدرسون في الثانويا...

The cost of set...

The cost of setting up a company depends on some factors which influence the increase or decrease in...

الباي يساوي 180...

الباي يساوي 180 درجه ...