لخّصلي

خدمة تلخيص النصوص العربية أونلاين،قم بتلخيص نصوصك بضغطة واحدة من خلال هذه الخدمة

نتيجة التلخيص (32%)

تتشكل هذه القصيدة للشاعر المهجري الشهير إيليا أبو ماضي من خلال صوتين متجادلين: الصوت الأول ينتمي للذات الشاعرة والصوت الثاني ينتمي للإبريق. ومن المعروف أن الإبريق له شكل يوحي بالاعتزاز الشديد بالذات من خلال شموخ أنفه. فرغم الشبه بينهما من الناحية الشكلية حيث تستدعى صورة الإبريق صورة الديك في ذهن الذات الشاعرة فإن الفروق بينهما شديدة الوضوح. والشاعر يثبت اعتزازا كبيرا للإبريق يفوق اعتزاز الديك بنفسه على الرغم من أن الإبريق لايملك ريش الديك الذى تضاعف كالزغف في شكل فنى شديد الروعة. كما أن هذا الإبريق الذي يحمل اعتزازا بنفسه يفوق اعتزاز الديك بنفسه لا يملك صوت الديك الذى يصدع الدجى ويكون مؤذنا برحيل الظلام ومجئ النور مكانه. ولكن الذات الشاعرة لا تسلم بهذه الحجة أيضا، ويستخدم أسلوب الاستفهام لكي تقر الذات الشاعرة بهذه الحقيقة. أما بالنسبة للماء فلولا الإبريق لما وقف هذا الماء، وهنا تنتهي القصيدة بهذه الصيغة الحاسمة من الذات الشاعرة، وينتهي صوتها عند هذا الحد بعد أن نكون قد دخلنا مع هذه البنية الحوارية إلى عالم أكثر حكمة واعتدالا وبعدا عن التكبر والصلف. وقد بدت الصور متراوحة بين عالم الإبريق وما يحمله بداخله من ماء ومنظره الشديد الاعتزاز بنفسه وعالم الإنسان وما فيه من تكبر وصلف وغرور. وقد وقع عالم الديك وهو ينتمى إلى عالم الطيور بين العالمين، أي بين عالم الجماد من ناحية وعالم الإنسان من ناحية أخرى. وقد كانت البنية الموسيقية ذات وضوح بارز فى الأبيات السابقة، وبنية الاستثناء على نحو ما نجد في قوله وما أنت إلا كالأباريق كلها، فقد تحركت الدلالة عبر ثلاث مراحل فى هذه القصيدة بدت المرحلة الأولى من خلال تعجب الذات الشاعرة الكبير من غرور وصلف هذا الإبريق الذى شمخ بأنفه عاليا ولم يأنف في الوقت نفسه من أن تمسه أيدي الأدنياء، وتتحرك الدلالة إلى عملية مقارنة لافتة بين الإبريق من ناحية والديك من ناحية أخرى، ويبدو فقرعالم الإبريق واضحا ليس فيه ما يلفت الانتباه، بعد أن جرده الشاعر من كل حججه التي يثبتها لنفسه.


النص الأصلي

تتشكل هذه القصيدة للشاعر المهجري الشهير إيليا أبو ماضي من خلال صوتين متجادلين: الصوت الأول ينتمي للذات الشاعرة والصوت الثاني ينتمي للإبريق.
ومن المعروف أن الإبريق له شكل يوحي بالاعتزاز الشديد بالذات من خلال شموخ أنفه.
وهنا يخاطبه الشاعر متعجبا من هذا الشموخ المبالغ فيه. فالشاعر يرى للإبريق أنفا شامخا، ولكن رغم شموخ أنفه فإنه لايمتلك شموخ القلب والروح فقد مسته أيدي الأدنياء ولم يشتكِ هذا الإبريق من ذلك، ومصته أفواه الطغام من الناس ولم يحرك هذا الإبريق ساكنا. ثم تظهر عملية المقارنة بين هذا الإبريق من ناحية والديك من ناحية أخرى، فرغم الشبه بينهما من الناحية الشكلية حيث تستدعى صورة الإبريق صورة الديك في ذهن الذات الشاعرة فإن الفروق بينهما شديدة الوضوح.
وقد كانت صفة الاعتزاز موطن المقارنة بين الإبريق والديك. والشاعر يثبت اعتزازا كبيرا للإبريق يفوق اعتزاز الديك بنفسه على الرغم من أن الإبريق لايملك ريش الديك الذى تضاعف كالزغف في شكل فنى شديد الروعة.
كما أن هذا الإبريق الذي يحمل اعتزازا بنفسه يفوق اعتزاز الديك بنفسه لا يملك صوت الديك الذى يصدع الدجى ويكون مؤذنا برحيل الظلام ومجئ النور مكانه.
ولكن الإبريق الشديد الاعتزاز بنفسه يجد موطنا كبيرا للفخر وأن هذا الاعتزاز عنده له أساس من الصحة. فيقول سقيت الناس، وهذه فضيلة كبيرة.
ولكن ما يلبث الشاعر أن يرد على هذه الحجة القوية بقول يبين أن الماء الذى سقاه الإبريق للناس لم يكن من إنتاجه، وإنما هو ماء السحاب الذى وكف ودمع السواقى الذى جرى وماء الينابيع الشديد الصفاء.
وهنا يلجأ الإبريق إلى حجة أخرى واضحة من وجهة نظره، فيقول ألم أحمل الماء؟ وقد جاء بهذه الحجة عن طريق الاستفهام ليجعل الشاعر يقر بمضمون هذه الحجة الواضحة، ولكن الذات الشاعرة لا تسلم بهذه الحجة أيضا، وإنما تكشف الجانب الآخر للإبريق، وتعرفه أن له الشرف الكبير إذ حمل الماء.
ولكن الإبريق لا ينتهي عند هذا الحد بل يأتي بحجة جديدة مضمونها أنه حفظ الماء، ويستخدم أسلوب الاستفهام لكي تقر الذات الشاعرة بهذه الحقيقة. ولكن الذات الشاعرة تكشف للإبريق الجانب الآخر الذي يسقط هذه الحجة، وهي أن الإبريق بخفظه للماء قد ظلمه، وأن الذي استفاد من هذه الحالة هو الإبريق نفسه، لأنه لولا وجود الماء فيه لما نقله الناس من مكان لمكان وهم فرحون به، أما بالنسبة للماء فلولا الإبريق لما وقف هذا الماء، وفقد تدفقه الذي هو أغلى شئ بالنسبة له.
وهنا تنتهي القصيدة بهذه الصيغة الحاسمة من الذات الشاعرة، ولا يجد الإبريق حجة أخرى يسوقها فيسكت فتكون النتيجة سكوت الصوت الأول الذي يمثل الذات الشاعرة، ومن ثم تنتهي القصيدة، وينتهي صوتها عند هذا الحد بعد أن نكون قد دخلنا مع هذه البنية الحوارية إلى عالم أكثر حكمة واعتدالا وبعدا عن التكبر والصلف.
وبالنظر إلى هذا الحوار نجد من خلاله أن الإبريق يتحول إلى رمز، أو هو أمثولة رمزية للشخصية التي تنسى أصلها وتتكبر بلا داع ، وقد انتابتها موجات الغرور بسبب ما تراه من نعم أسبغها الله عليها.
ولكن الشاعر ينفذ ببصيرته ويفكك مقولات هذا المتكبر المغرور، ويذكره بأصله الذي يجب ألا ينساه. فهو تراب مهين، ومهما ترقى فإنه لا محالة صائر إلى هذا التراب مرة أخرى.
وقد بدت الصور متراوحة بين عالم الإبريق وما يحمله بداخله من ماء ومنظره الشديد الاعتزاز بنفسه وعالم الإنسان وما فيه من تكبر وصلف وغرور. وقد وقع عالم الديك وهو ينتمى إلى عالم الطيور بين العالمين، أي بين عالم الجماد من ناحية وعالم الإنسان من ناحية أخرى.
وقد كانت البنية الموسيقية ذات وضوح بارز فى الأبيات السابقة، فقد حافظ الشاعر على الوزن كما حافظ على القافية مما أدى إلى وضوح النغمة الموسيقية فيها.
وقد تآزرت بعض الظواهر الإيقاعية مع الوزن والقافية من أجل الوصول بالبنية الإيقاعية الشاملة إلى هذا المستوى اللافت.
فهناك بعض البنى التي سجلت حضورا إيقاعيا عاليا مثل بنية النفي في قوله فما أنت بلور ولا أنت من صدف.
وبنية الاستثناء على نحو ما نجد في قوله وما أنت إلا كالأباريق كلها، وبنية التقديم والتأخير على نحو ما يظهر من خلال قوله وفيك اعتزاز ليس للديك مثله.
كما أن إيقاع الدلالة في هذه القصيدة " الإبريق" لشاعر المهجر الشهير إيليا أبو ماضي أسهم بجانب كبير في هزة النفس لدى المتلقي.
فقد تحركت الدلالة عبر ثلاث مراحل فى هذه القصيدة بدت المرحلة الأولى من خلال تعجب الذات الشاعرة الكبير من غرور وصلف هذا الإبريق الذى شمخ بأنفه عاليا ولم يأنف في الوقت نفسه من أن تمسه أيدي الأدنياء، كما أنه لم يأنف أيضا من أن تمصه أفواه السفلة من البشر.
وتتحرك الدلالة إلى عملية مقارنة لافتة بين الإبريق من ناحية والديك من ناحية أخرى، حيث تقوم مقارنة بين ماينتمي إلى عالم الجماد وهو الإبريق الذي يبدو فقيرا لا يمتلك ثراء الحيوية الدافقة على عكس الديك الذي ينتمي لعالم الطيور حيث بدا ثراء عالمه واضحا لافتا، فله ريش شديد الروعة والجمال وصوت يشق الظلام مما يؤذن بتراجعه مفسحا مكانه لعالم النور، ويفتح باب الذكريات في نفس الإنسان على مصراعيه.
وهنا تبدو ثنائية الجماد/ الحى مطلة بوضوح، ويبدو فقرعالم الإبريق واضحا ليس فيه ما يلفت الانتباه، ولكن حركة الدلالة تتحرك من عالم الإبريق / الجماد لتصل إلى عالم الإبريق / الإنسان، ولكنه لايكشف عن عالم إنساني رائع، وإنما يكشف عن الجانب المظلم في هذا العالم وهو جانب التكبر والغرور، فتدور حوارية بين الشاعر والإبريق تكون نتيجتها لجوء الإبريق إلى الصمت التام، بعد أن جرده الشاعر من كل حججه التي يثبتها لنفسه.
وفي هذا الجزء يظهر التداخل أكثر وضوحا بين العالمين أي عالم الجماد وعالم الإنسان.
وفي النهاية تجدر الإشارة إلى أن حرف الفاء قد نهض بدور واضح في بث دلالة التأفف من موقف هذا الإبريق / الإنسان من حيث صلفه وغروره.


تلخيص النصوص العربية والإنجليزية أونلاين

تلخيص النصوص آلياً

تلخيص النصوص العربية والإنجليزية اليا باستخدام الخوارزميات الإحصائية وترتيب وأهمية الجمل في النص

تحميل التلخيص

يمكنك تحميل ناتج التلخيص بأكثر من صيغة متوفرة مثل PDF أو ملفات Word أو حتي نصوص عادية

رابط دائم

يمكنك مشاركة رابط التلخيص بسهولة حيث يحتفظ الموقع بالتلخيص لإمكانية الإطلاع عليه في أي وقت ومن أي جهاز ماعدا الملخصات الخاصة

مميزات أخري

نعمل علي العديد من الإضافات والمميزات لتسهيل عملية التلخيص وتحسينها


آخر التلخيصات

تشير ظاهرة الار...

تشير ظاهرة الارهاب في العالم الى ازمة فكرية تعيشها المجتمعات المختلفة التي تؤمن بفلسفة العنف في تحقي...

‎الانتماء الدين...

‎الانتماء الديني واحد من أقدم الانتماءات في حياة الإنسان؛ لأنه مرتبط بطبيعته وتركيبته العقلية والنفس...

شهد العالم ثورة...

شهد العالم ثورة صناعية كبيرة في أواخر القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين، والتي كانت العامل الرئي...

تتمكن القيادة ا...

تتمكن القيادة المدرسية من تحسين وتطوير الجوانب الرئيسة في عمل المدرسة وبفضل المحافظة على الأداء الجي...

online question...

online questionnaire among working and non-working Egyptian females.Fifty-three percent of the parti...

הטענה הראשונה ש...

הטענה הראשונה שלי היא כי בתי ספר ייחודיים מציעים הזדמנויות חינוכיות משופרות. בניגוד לבתי הספר הסטנדר...

Je me souviens ...

Je me souviens d'un jour à l'école au Nous avons organisé une kermesse c'était un évènement très att...

ال في ضوء مطلع ...

ال في ضوء مطلع بوا إلى ملاحقة الملك بنكه او سانم به بر انتصافت. طة قام الانكبار REFRACTOMETRIC MET...

2 الـقانـون الس...

2 الـقانـون السـتمد مـن الـصلحـيات الـتي حـددتـها التـفاقـيات للمؤسـسات (القانون النشق): ھذه القرارا...

تقليل المخزون. ...

تقليل المخزون. ونظرًا لكفاءة عمليات تخطيط موارد المؤسسات (ERP)، تستطيع الشركة البائعة تقديم نفس الكم...

اللغويات المقار...

اللغويات المقارنة والتاريخية غالبًا ما تُعامل كحقل واحد على الرغم من اختلافهما الكبير فيما يتعلق بأه...

- - اذكر اهم مم...

- - اذكر اهم مميزات الاسلوب الإنطباعي من اهم خصائص وميزات الإسلوب الإنطباعي إستعمال الألوان النقية –...