لخّصلي

خدمة تلخيص النصوص العربية أونلاين،قم بتلخيص نصوصك بضغطة واحدة من خلال هذه الخدمة

نتيجة التلخيص (27%)

انطلاقاً من الواجب الشرعي في الدعوة الى الله تعالى، ونصرة الاسلام
ونظراً لما تشهده الساحة العربية والاسلامية بوجه عام، ويشهده العمل السياسي في الاردن بشكل خاص
ووفاءاً لدماء شهدائنا، دفاعاً عن الاردن وفلسطين، وفي توجيهه المتميز في صياغة المواطن الصالح
وتوضيحاً للموقف السياسي الشامل، على الصعيد العالمي، والإسلامي، والوطني
في مختلف شؤون الحياة التربوية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية
وتأكيداً للممارسة السياسية الملتزمة بأخلاق الاسلام وقيمه، الاسهام في بناء الامة معنوياً ومادياً ، تحقيق مبدأ الحرية المسؤولة للجميع، وترسيخ أركان الشورى ، وحماية حقوق الانسان كما يؤكدها الاسلام، ضمان حرية الرأي والتعبير لكافة المواطنين ، ووضع السياسات الاعلامية المستقلة النابعة من تراث الامة وشخصيتها وتوجيه الاعلام لخدمة القضايا الاساسية للأمة
تعميق الوحدة بين أفراد الشعب لحماية الوطن وضمان استقراره ومحاربة النزعات العرقية، التي تهدد الوحدة
للقيام بدورها في ضمان حرية المواطنين وخدمة مصالحهم، واحداث الاصلاحات اللازمة، لخدمة المواطنين بنزاهة وكفاءة وتجرد
للمشاركة في الحياة العامة، واتاحة الفرص لبروز القيادات النسائية في العمل السياسي
والاهتمام بالطفولة، لضمان إمداد المجتمع بالابناء الاصحاء جسمياً وعقلياً وروحياً
توفير عناية خاصة بالشباب من الجنسين، واحاطتهم بالمناخ الملائم، وتفعيل دور المؤسسات الوطنية، وتعويدهم على ممارسة الشورى والديموقراطية، في تلك المؤسسات
نشر الثقافة الاسلامية، بكل الوسائل المشروعة، لتعزيز القاعدة الفكرية والعقائدية الموحدة
ونشر رسالة المسجد، توفير الحرية الدينية للجميع، وحماية القيم الدينية والاخلاقية
بل يمكن أن تتلاقى قيم العدل والشفافية والرحمة في الحكم والإدارة مع تعاليمنا الدينية. إسلامنا السياسي يعزز مفهوم الحكم الشرعي، كما نؤمن بأهمية التسامح والتعايش السلمي بين جميع الطوائف والمجتمعات في الأردن،


النص الأصلي

انطلاقاً من الواجب الشرعي في الدعوة الى الله تعالى، ووظيفة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر، ونصرة الاسلام
ونظراً لما تشهده الساحة العربية والاسلامية بوجه عام، ويشهده العمل السياسي في الاردن بشكل خاص
وإدراكاً لضرورة الوقوف في وجه التحدي الحضاري الذي يواجه أمتنا، والذي يمثل مرحلة خطيرة من مراحل الاستعمار، يريد ان يحول بين أمتنا وبين لحظة استشرافها الحضاري والحفاظ على هويتها، ويقطع الطريق على الاسلام ليعيق وصوله الى قيادة الامة بشرع الله، وتحرير الانسانية جمعاء
واستشعاراً بعمق المأساة التي يمثلها الوجود اليهودي، الذي يحتل فلسطين، ويدنس أرضنا ومقدساتنا، ووفاءاً لدماء شهدائنا، ، التي جبلت بها أرض الاردن ، دفاعاً عن الاردن وفلسطين، ومن أجل تربية الأمة تربية جهادية شاملة
وإيماناً بدور الاسلام في تحقيق الولاء لله تعالى، وأصالة الانتماء للأمة ، وفي توجيهه المتميز في صياغة المواطن الصالح
وانطلاقاً من ضرورة توجيه طاقات العاملين للاسلام ، في هذا البلد الطيب، من هيئات وجماعات ومنظمات وحركات ومؤسسات وأفراد
وتوضيحاً للموقف السياسي الشامل، على الصعيد العالمي، والإسلامي، والعربي، والوطني
وتحقيقاً لواقعية الاسلام، في مختلف شؤون الحياة التربوية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية
وتأكيداً للممارسة السياسية الملتزمة بأخلاق الاسلام وقيمه، وتفعيلاً للجهود السياسية في البناء، والتوجه نحو تطبيق الشريعة الاسلامية
ستئناف الحياة الاسلامية للمجتمع الأردني والسعي الى تطبيق الشريعة الاسلامية في مختلف ميادين الحياة
الاسهام في بناء الامة معنوياً ومادياً ، وفي المشروع النهضوي العربي الاسلامي، واعداد الامة لجهاد أعدائها من الصهاينة والمستعمرين ، وخدمة القضية الفلسطينية في إطارها العربي والاسلامي والسعي الى تحريرها من الصهاينة المغتصبين
السعي نحو وحدة الأمة، وحريتها، ومقاومة النفوذ الاستعماري والاجنبي
ترسيخ الوحدة الوطنية ، وترسيخ المنهج الشوري والديموقراطي ، والدفاع عن كرامة الانسان وحقوقه وعن الحريات بصورة عامة
الاهتمام بقضايا الناس الحياتية، وخدمة الجماهير، والاهتمام بشؤون الشعب الحياتية، والتنمية الشاملة للمجتمع من منظور اسلامي
الاهداف:
تحقيق مبدأ الحرية المسؤولة للجميع، وترسيخ أركان الشورى ، والممارسة الديموقراطية، وضمان التعددية السياسية، وحماية حقوق الانسان كما يؤكدها الاسلام، ووضع الضمانات التشريعية التي تكفل ذلك، من منطلق انفاذ أحكام الدستور، وسيادة القانون واستقلال القضاء
تشجيع الحوار، مع جميع الفئات السياسية، بهدف حماية الديموقراطية، والتعاون على خدمة المواطنين، والدفاع عن أمن الوطن واستقراره وازدهاره
ضمان حرية الرأي والتعبير لكافة المواطنين ، والمساواة في استخدام وسائل الاعلام المختلفة ، ووضع السياسات الاعلامية المستقلة النابعة من تراث الامة وشخصيتها وتوجيه الاعلام لخدمة القضايا الاساسية للأمة
تعميق الوحدة بين أفراد الشعب لحماية الوطن وضمان استقراره ومحاربة النزعات العرقية، والاقليمية، والقبلية والطائفية، التي تهدد الوحدة
العمل على اقامة الاقتصاد الاردني على أساس اسلامي من العدالة الاجتماعية واحترام الملكية الفردية، وتكافؤ الفرص، والعمل على تنمية الموارد واستثمار الامكانات، ورفع قيمة العمل الشريف، ومحاربة الفساد والترف والبطالة
تهيئة الامة لمواجهة الاخطار المحدقة بها والدفاع عن العقيدة والوطن، عن طريق التربية الجهادية للأمة
دعم القوات المسلحة بإمدادها بالاسلحة والمعدات الحديثة، لتؤدي دورها في حماية الوطن، والدفاع عن أراضيه ومقدساته، ودعم أجهزة الامن، للقيام بدورها في ضمان حرية المواطنين وخدمة مصالحهم، وتحقيق أمن الوطن واستقراره
مكافحة الفساد السياسي والاداري والمالي في مؤسسات (الدولة)، وتطهير اجهزتها ، واحداث الاصلاحات اللازمة، لبناء هذه الاجهزة على أساس سليم وقوي، وقادر على مواجهة التحديات المعاصرة، والارتقاء بالخدمة المدنية في الدولة، لرفع كفاءة العاملين في أجهزتها، لخدمة المواطنين بنزاهة وكفاءة وتجرد
احترام كيان المرأة وحقوقها المشروعة، ودورها في تطوير المجتمع، في اطار الفضائل الاسلامية، وافساح المجال أمامها، للمشاركة في الحياة العامة، واتاحة الفرص لبروز القيادات النسائية في العمل السياسي
التأكيد على أهمية الاسرة وبنائها على الأسس السليمة، لتؤدي دورها في بناء المجتمع القوي، الذي تسوده الألفة والمحبة، ورعاية الامومة، والاهتمام بالطفولة، لضمان إمداد المجتمع بالابناء الاصحاء جسمياً وعقلياً وروحياً
توفير عناية خاصة بالشباب من الجنسين، واحاطتهم بالمناخ الملائم، في اطار من الاخلاق الاسلامية، وتفعيل دور المؤسسات الوطنية، التي ترعى الشبيبة، كالمدارس والجامعات والاندية الرياضية والثقافية والاجتماعية، وتوجيه جهود الشباب للقيام بدور فاعل في مشاريع الاعمار، والنشاط الخيري والاجتماعي، وتعويدهم على ممارسة الشورى والديموقراطية، في تلك المؤسسات
السعي الدائم لتحقيق الوحدة العربية الشاملة آخذين بمبدأ التوعية والتدرج، وترسيخ قواعد التضامن الاسلامي، الذي يؤدي في المدى البعيد الى وحدة الامة الاسلامية
تهيئة الامة للتصدي المستمر للصهيونية العالمية ومن يدعمها، باعتبار فلسطين قلب الامة الاسلامية والعربية، والقضية الفلسطينية مسؤولية العرب والمسلمين، والشعب الفلسطيني طليعة الجهاد لتحرير التراب الفلسطيني كله، ولا يجوز الاعتراف بالكيان اليهودي الغاصب
تبني القضايا العربية، والاسلامية، والانسانية العادلة
نشر الثقافة الاسلامية، وتعميق الوعي الاسلامي في الامة، بكل الوسائل المشروعة، لتعزيز القاعدة الفكرية والعقائدية الموحدة
دعم المؤسسات الدينية، ونشر رسالة المسجد، ليكون مؤسسة نشطة وفاعلة، والارتقاء بمستوى الدعوة والتوجيه الديني، والاهتمام بالداعية القادر على التعامل مع الثقافات والحضارات الاخرى
توفير الحرية الدينية للجميع، وتحقيق التعاون والانسجام بين جميع أفراد المجتمع، لما فيه خدمة الوطن والامة، وحماية القيم الدينية والاخلاقية
الإسلام، ديننا الحنيف، يعلمنا أن الدين والسياسة ليسا مفاهيم متنافرة، بل يمكن أن تتلاقى قيم العدل والشفافية والرحمة في الحكم والإدارة مع تعاليمنا الدينية. في الأردن، نحن نتبنى نموذجاً فريداً من الإسلام السياسي الذي يجسد التوازن بين الدين والدولة، وبين الالتزام الديني والتقدم الحضاري
إسلامنا السياسي يعزز مفهوم الحكم الشرعي، الذي يقوم على مبادئ العدل والمساواة أمام القانون، ويضمن حقوق الإنسان والحريات الأساسية لجميع المواطنين بغض النظر عن خلفياتهم الدينية أو العرقية.
كما نؤمن بأهمية التسامح والتعايش السلمي بين جميع الطوائف والمجتمعات في الأردن، حيث نعكس في سياستنا الداخلية والخارجية مفهوم الوسطية الإسلامية والحوار البناء بين الثقافات والأديان.
أيها الإخوة والأخوات، نحن نعيش في زمن يتطلب فيه الإسلام السياسي أن يكون رافعة للتقدم والاستقرار، وناقلاً لرسالة السلام والتعايش في كل أرجاء المجتمع الأردني.
فلنستمر سوياً في بناء وطننا الحبيب، بتعزيز مبادئنا الإسلامية في كل جانب من جوانب الحياة، وبالعمل المشترك من أجل تحقيق العدالة والازدهار لكل فرد في هذا الوطن العظيم.


تلخيص النصوص العربية والإنجليزية أونلاين

تلخيص النصوص آلياً

تلخيص النصوص العربية والإنجليزية اليا باستخدام الخوارزميات الإحصائية وترتيب وأهمية الجمل في النص

تحميل التلخيص

يمكنك تحميل ناتج التلخيص بأكثر من صيغة متوفرة مثل PDF أو ملفات Word أو حتي نصوص عادية

رابط دائم

يمكنك مشاركة رابط التلخيص بسهولة حيث يحتفظ الموقع بالتلخيص لإمكانية الإطلاع عليه في أي وقت ومن أي جهاز ماعدا الملخصات الخاصة

مميزات أخري

نعمل علي العديد من الإضافات والمميزات لتسهيل عملية التلخيص وتحسينها


آخر التلخيصات

ا يضمنمشعل العت...

ا يضمنمشعل العتيبي، خبير في مجال التجارة وأفتخر بكوني جزءًا من هذا المجال المتنامي وانقل خبرتي لكم ...

أما الطائفة الأ...

أما الطائفة الأولى وهي قبائل غمارة، فكانت تسكن جبال الريف الممتدة عن بحذاء البحر المتوسط من نواحي سب...

Services Provid...

Services Provided** - Medical care in all specialties - Advanced diagnostics and treatments - Surgic...

الاستكشاف : حيث...

الاستكشاف : حيث يتم إجراء الأبحاث الكمية على المشكلات الجديدة التي لم يتم استكشافها من قبل، لتشكل بذ...

Our next area t...

Our next area that we want to investigate will be on literal character strings. This section also do...

باعي رغد بكل صر...

باعي رغد بكل صراحة بعد ماكو لف و دوران و تلميح او اي شي اني حبيتج و اهتميت بيج اهتمام اني ممنطي بحيا...

لتنظيم: يقول ال...

لتنظيم: يقول المولى عزَّ وجلَّ: ﴿أَفَمَنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ عَلَى تَقْوَى مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانٍ...

‎المرآة الذكية ...

‎المرآة الذكية لأطفال التوحد ‎يتميز الطفل التوحدي بكونه لا يحب التواصل، وليس لديه طريقة لإيصال المع...

الجد: صباح الخي...

الجد: صباح الخير يا لؤلؤة، كيف حالك اليوم؟ لؤلؤة: صباح النور يا جدي وجدتي، أنا بخير. وأنتم كيف حالكم...

stairs). The ch...

stairs). The child could use the points to enhance various virtual skills needed for the video game...

لتنظيم: يقول ال...

لتنظيم: يقول المولى عزَّ وجلَّ: ﴿أَفَمَنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ عَلَى تَقْوَى مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانٍ...

The equivalence...

The equivalence point of the reaction is determined by the use of acid- base indicator. For this tit...