لخّصلي

خدمة تلخيص النصوص العربية أونلاين،قم بتلخيص نصوصك بضغطة واحدة من خلال هذه الخدمة

نتيجة التلخيص (24%)

يختلفون أيضًا في أخلاقهم واتجاهاتهم الاجتماعية وقدرتهم على المثابرة وضبط النفس. وكان غرضه المقارنة بين الجنسَين في السمات
كأن يستعين الشخص ببصره مع أن المطلوب عمل التمرين
بل المرجَّح أن البنت قد تشعر بضعفها في مجال
وإذا كانت نتائج هذا الاختبار تُميِّز البنين على البنات، البنات يتفوَّقن على البنين في السمات الأخرى، وكانت أكبر نسبة للاختلافات بين الجنسَين في اختبار ضبط النفس، ويمكننا أن نستقي بعض المعلومات عن التكيُّف الاجتماعي من نسبة عدد الجرائم
فالنتيجة التي تؤيِّدها جميع الإحصاءات التي عملت في
وكذلك نسبة البنين من
وفضلًا عن أن هذه الحالات أكبر عددًا في البنين منها في البنات، وأن معالجة الاعوجاج في البنت أيسر من
ومن بين العوامل التي ترجع إليها زيادة حالات السلوك المُشكل لدى البنين، البيولوجي الذي يجعل الصبي أميَل إلى الاعتداء أو السيطرة من البنت. البيولوجي إفرازات الغدد الجنسية لدى الذكر؛ فقد دلَّت التجارب التي أجُريَت على
غير أن العوامل البيولوجية لا تعمل وحدها، الأوضاع الاجتماعية والمُعتقَدات السائدة عن كلٍّ من الجنسَين؛ فالأم تنصح ابنتها بألا
فما هو مشهور عن الصبي أو عن البنت في بيئةٍ ما
يُشكل إلى حدٍّ كبير سلوك الأطفال لكي يُحقِّقوا في أنفسهم الصورة التي يتصوَّرها المجتمع
وأخيرًا أكثر ميلًا للتجمع والتعاون الاجتماعي؛ أما في البنين فالنسبة أكبر في الحالتَين الآتيتين: بل
الدراسات التي تناولت القبائل البدائية على أن النظام الاجتماعي ونظام توزيع العمل بين
الطبيعية التي تُميِّز بين الرجل والمرأة من الوجهات البيولوجية والنفسية والاجتماعية،


النص الأصلي

لا يختلف الأشخاصبعضهم عن بعضفي القدرات الحسية والحركية والعقلية فحسب، بل
يختلفون أيضًا في أخلاقهم واتجاهاتهم الاجتماعية وقدرتهم على المثابرة وضبط النفس.
قد سبق أن أشرنا إلى أن المرأة أكثر استجابة للقيم الفنية والاجتماعية والدينية،
وسنذكُر الآن نتائج أحد البحوث المشهورة التي أجُريَت في مجال السمات الخلقية، وهو
البحث الذي تناول عشرة آلاف من الأطفال، وكان غرضه المقارنة بين الجنسَين في السمات
الخلقية الأربع الآتية: الخداع أو الغش، ثم التعاون والإقبال على خدمة الآخرين، ثم القدرة
على الصبر والمثابرة، وأخيرًا القدرة على ضبط النفس.
ولضمان صدق النتائج كان الغرض الحقيقي من الاختبار مجهولًا من الأشخاص
المُختبَرين، ورُوعِي هذا الشرط خاصة في اختبار الخداع والغش. ومن خصائصهذا الاختبار
أن يُطلَب من التلاميذ تصحيح أعمالهم المدرسية سواء في الفصل أو في المنزل، اتباع بعض
التعليمات أو عدم اتباعها، كأن يستعين الشخص ببصره مع أن المطلوب عمل التمرين
أو القيام ببعض الحركات أثناء اللعب دون الاستعانة بالنظر … إلخ. وكانت نتيجة هذا
الاختبار أن نسبة حالات الغش والخداع كانت أكبر لدى البنات في معظم التمرينات. وقد
لا يرجع هذا الاختلاف إلى فساد الخُلق، بل المرجَّح أن البنت قد تشعر بضعفها في مجال
التنافس مع الصبي، فتلجأ إلى الغش والكذب لتعويض هذا الضعف، ولإرضاء نزعتها إلى
الظهور والتفوق.
وإذا كانت نتائج هذا الاختبار تُميِّز البنين على البنات، فعَلى العكس من ذلك نجد
البنات يتفوَّقن على البنين في السمات الأخرى، وهي التعاون والمثابرة وضبط النفس.
وكانت أكبر نسبة للاختلافات بين الجنسَين في اختبار ضبط النفس، وهذا يُفسِّر لنا نجاح
البنت في تحقيق التكيُّف المدرسيأكثر من زميلها.
ويمكننا أن نستقي بعض المعلومات عن التكيُّف الاجتماعي من نسبة عدد الجرائم
والمخالفات القانونية لدى الجنسَين؛ فالنتيجة التي تؤيِّدها جميع الإحصاءات التي عملت في
هذا الميدان هي أن نسبة الرجال أكبر بكثير من نسبة النساء، إلا في نوعٍ واحد من الجرائم،
هي الجرائم والمخالفات الجنسية. ولا شك في أن ظروفالحياة لدى الرجل تُعرِّضه لارتكاب
الجرائم والمخالفات أكثر من النساء؛ نظرًا لشدة التنافس بينهم. غير أن هناك عاملًا آخر
يُفسِّرلنا هذا الاختلاف الكبير في عدد الذين تصدُر ضدهم الأحكام القضائية؛ فقد تبيَّن أن
القضاة أكثر تسامحًا مع النساء المتَّهَمات منهم مع المتَّهَمين من الرجال.
على كل حال، فالواقع أن نسبة الإجرام في الرجال أكبر، وكذلك نسبة البنين من
الأطفال المُشاكسين المُشكلين سواء في المدرسة أو في المنزل. ومن التصرفات السيئة التي
يرتكبها البنين أكثر من البنات، نذكُر الهروب من المدرسة والتجول في الشوارع، الاعتداء على
ممتلكات الغير، السرقة، تحدي السلطة والانقلاب على النظام، أعمال القسوة والمشاجرة،
والعدوان العنيف.
وفضلًا عن أن هذه الحالات أكبر عددًا في البنين منها في البنات، فقد لُوحِظ أن عددها
أكبر أيضًا في كل طفل على حِدَة من الصبيان، وأن معالجة الاعوجاج في البنت أيسر من
معالجته في الصبي.
ومن بين العوامل التي ترجع إليها زيادة حالات السلوك المُشكل لدى البنين، العاملُ
البيولوجي الذي يجعل الصبي أميَل إلى الاعتداء أو السيطرة من البنت. ونقصد بالعامل
البيولوجي إفرازات الغدد الجنسية لدى الذكر؛ فقد دلَّت التجارب التي أجُريَت على
الحيوانات، كما دلَّت دراسة حالات تأخر نضج الغدد الجنسية لدى الذكور، أن سلوك
العدوان والسيطرة والعنف مرتبط بكمية الإفرازات الداخلية للغدد الجنسية.
وبما أن ميل الصبي إلى العدوان والمُشاجرة يظهر منذ الطفولة الأولى وفي رياض
الأطفال، فلا بد أن يكون لتفوُّق الصبي في القوة العضلية والنفسية شأنٌ في إثارة العدوان
والسيطرة. غير أن العوامل البيولوجية لا تعمل وحدها، بل تجد ما يؤيِّدها ويُثبتها في
الأوضاع الاجتماعية والمُعتقَدات السائدة عن كلٍّ من الجنسَين؛ فالأم تنصح ابنتها بألا
تتشاجر مع الصِّبيان، وفي الوقت نفسه تُبدي إعجابها بابنها الصغير لأنه جريء يدفع
عنه عدوان الآخرين بقوة وشجاعة، فما هو مشهور عن الصبي أو عن البنت في بيئةٍ ما
يُشكل إلى حدٍّ كبير سلوك الأطفال لكي يُحقِّقوا في أنفسهم الصورة التي يتصوَّرها المجتمع
عنهم. فهذا الإيحاء الجمعي شديد الأثر في الأطفال، خاصةً أنه يعمل عمله بطريقةٍ خفية
مُتواصلة.
ومن اختبارات الشخصية التي طُبِّقت على البالغين من الرجال والنساء، اختبار
الذي يقيس السمات الآتية: الحالات العصبية – الاكتفاء الذاتي – Bernreuter برنرويتر
الانطواء – السيطرة – الثقة بالنفس – الصفة الاجتماعية.
وقد وُجد أن النساء أكثر عُرضة للمخاوف والحالات العصبية، أكثر انطواءً وخضوعًا،
وأخيرًا أكثر ميلًا للتجمع والتعاون الاجتماعي؛ في حين أن الرجال أكثر اكتفاء وثقة
بأنفسهم، وأكثر ميلًا إلى السيطرة.
ونجد في بحثٍ آخر مقارنةً تفصيلية بين البنين والبنات من حيث الحالات العصبية؛
فالحالات الآتية نِسبتها أكبر لدى البنات: مص الأصابع، قضم الأظفار، نوبات الغضب،
اضطرابات النوم، وأخيرًا المخاوف على اختلاف أنواعها، وخاصةً الخوف من الحشرات
والحيوانات والظلام والأمكنة العالية. أما في البنين فالنسبة أكبر في الحالتَين الآتيتين: بل
الفراش ليلًا، واضطرابات الكلام والنطق.
إن كل هذه النتائج تؤيِّد بطريقةٍ تجريبيةٍ ما هو شائع في الآراء العامة عن طباعِ
كلٍّ من الرجل والمرأة، والاتفاق هنا بين النتائج التجريبية والآراء الشائعة أكبر من الاتفاق
في مجال القدرات العقلية؛ فقد سبق أن ذكرنا أن لا فرق بين الجنسَين في الذكاء، وأن
الفروق التي تُشاهَد من حيث الإنتاج الفكري يرجع إلى حدٍّ كبير إلى عدم تكافؤ الفرصفي
المجتمع.
أما سبب الاتفاق بين العلم والرأي العام فيما يختصُّبالسمات الخُلقية، فهو أن هذه
السمات الخلقية تتأثَّر أكثر في الصفات العقلية بتأثير البيئة والتربية؛ فقد دلَّت بعض
الدراسات التي تناولت القبائل البدائية على أن النظام الاجتماعي ونظام توزيع العمل بين
الجنسَين قد يُخفِّف إلى حدٍّ كبير من نزعة الرجل إلى الاعتداد والسيطرة، في حين يزيد
المرأة عدوانًا وسيطرة. ولكن على الرغم من تأثير البيئة والتربية، فهناك بعضالخصائص
الطبيعية التي تُميِّز بين الرجل والمرأة من الوجهات البيولوجية والنفسية والاجتماعية، وأن
هذه الخصائصالطبيعية تحدُّ من تأثير البيئة؛ فالتربية المثالية هي التي تعتمد على التُّربة
الأصلية مُحاولةً تنمية الاستعدادات الفطرية وتهذيبها وإعلائها، بحيث تتَّفق مع القيم
السامية التي تُكافح الإنسانية في سبيلها؛ قيم العدالة والمحبة


تلخيص النصوص العربية والإنجليزية أونلاين

تلخيص النصوص آلياً

تلخيص النصوص العربية والإنجليزية اليا باستخدام الخوارزميات الإحصائية وترتيب وأهمية الجمل في النص

تحميل التلخيص

يمكنك تحميل ناتج التلخيص بأكثر من صيغة متوفرة مثل PDF أو ملفات Word أو حتي نصوص عادية

رابط دائم

يمكنك مشاركة رابط التلخيص بسهولة حيث يحتفظ الموقع بالتلخيص لإمكانية الإطلاع عليه في أي وقت ومن أي جهاز ماعدا الملخصات الخاصة

مميزات أخري

نعمل علي العديد من الإضافات والمميزات لتسهيل عملية التلخيص وتحسينها


آخر التلخيصات

Available Infor...

Available Information: The amount and quality of available information influence accuracy of alterna...

الخلافة والاسلا...

الخلافة والاسلام • الخلافة وطبيعتها الخلافة لغة مصدر تخلف فلان فلانا اذا تأخر عنه والخلافة النيابة ع...

قد يكون للتقدم ...

قد يكون للتقدم العلمي في مجال البيولوجيا البشرية قريباً تأثير عميق في السياسات التي تتبعها الحكومات ...

: ا: تعنى دائرة...

: ا: تعنى دائرة انتماء عقائدل كحضارل كسياسى، نبعت كتنبع ن الجامعة اإلسبلمية اصطبلح مف التكحيد اإلسبل...

For this Univer...

For this Universal Basic Income (UBI) project, our group has chosen to focus on Finland as the count...

During childhoo...

During childhood, we all dream of what we want to become when we grow up, or what we want to do in t...

أولاً: "الجامعة...

أولاً: "الجامعة الإسلامية": الرابطة الدينية كبديل لدولة الخلافة -0 الدعوة إلى "الجامعة الإسلامية": ا...

L'examen des pi...

L'examen des pieds humains est crucial dans la recherche écologique et clinique en raison de leur im...

ان النشاط السيا...

ان النشاط السياحي يلعب دورا اقتصاديا مهما حيث يعمل على تنشيط الحركة التجارية فمنتوجات الصناع التقليد...

تضيء الشعاب الم...

تضيء الشعاب المرجانية الموجودة في أعماق البحر بيئة البحر الأزرق العميق بضوء الفلورسنت. وهكذا فإنها ت...

في عالم مليء با...

في عالم مليء بالتنوع الحيوي والجمال الطبيعي، تعتبر أنشطة صيد الحيوانات موضوعًا يثير جدلًا كبيرًا. بي...

تجربتي مع الكرو...

تجربتي مع الكرونا تسجيل الدخول منذ تداول العالم اخبار فيروس كورونا اللعين وانا اتابعها عن كتب غير ...