Lakhasly

Online English Summarizer tool, free and accurate!

Summarize result (50%)

ما ناله المتنبي من الشرح والديوان
كان ابن جني مُعجبًا بالمتنبِّي، 11] ويُرجِع تهجُّم المعاصرين على المتنبي إلى الحسد. وما يمِيِّز شرح ابن جني عن بقيَّة الشروح هو أنَّه تمكَّن من اللقاء بالمتنبي والجلوس معه واستفساره عن أبياته، وابن جني هو أول من فطن إلى أنَّ المتنبي كان يهجو كافور الإخشيدي في قصائد ظاهرها المديح وباطنها الهجاء، في ازدواجيَّة علم ابن جني أنَّها مقصودة، وأنَّها من باب الدهاء والحذاقة، التقى ابن جني بالمتنبي بحلب عند سيف الدولة الحمداني كما التقاه في شيراز، عند عضد الدولة وكان المتنبي يحترمه ويقول فيه: «هذا رجل لا يعرف قدره كثير من الناس، ويعد ابن جني أول من قام بشرح أشعار ديوان المتنبي وقد شرحه شرحين الشرح الكبير والشرح الصغير، كان ابن جني يثني دوما على المتنبي ويعبر عنه بشاعرنا فيقول: «وحدثني المتنبي شاعرنا،


Original text

ما ناله المتنبي من الشرح والديوان
كان ابن جني مُعجبًا بالمتنبِّي، ووصف فصاحته وطلاقته أنَّها «نور من عند الله عز وجل استودعه قلبه»، ودافع عنه ضُدَّ نُقاده، ووصفهم بـ«الجُهَّال».[11] ويُرجِع تهجُّم المعاصرين على المتنبي إلى الحسد. وما يمِيِّز شرح ابن جني عن بقيَّة الشروح هو أنَّه تمكَّن من اللقاء بالمتنبي والجلوس معه واستفساره عن أبياته، ما يجعل تفسيره أدقُّ من هذه الناحية عن بقيَّة الشروح. وابن جني هو أول من فطن إلى أنَّ المتنبي كان يهجو كافور الإخشيدي في قصائد ظاهرها المديح وباطنها الهجاء، في ازدواجيَّة علم ابن جني أنَّها مقصودة، وأنَّها من باب الدهاء والحذاقة، في حين ذمَّه نُقَّاد آخرون لردائة مديحه.[12]
التقى ابن جني بالمتنبي بحلب عند سيف الدولة الحمداني كما التقاه في شيراز، عند عضد الدولة وكان المتنبي يحترمه ويقول فيه: «هذا رجل لا يعرف قدره كثير من الناس، وكان إذا سئل عن شيء من دقائق النحو والتصريف في شعره يقول: سلوا صاحبنا أبا الفتح». ويعد ابن جني أول من قام بشرح أشعار ديوان المتنبي وقد شرحه شرحين الشرح الكبير والشرح الصغير، ولم يصل إلينا في العصر الحديث سوى الشرح الصغير. كان ابن جني يثني دوما على المتنبي ويعبر عنه بشاعرنا فيقول: «وحدثني المتنبي شاعرنا، وماعرفته إلا صادقا». وكان كثير الاستشهاد بشعره وإذا سُئل المتنبي عن تفسير بعض ابياته كان يقول : «أسالوا ابن جني فإنه اعلم بشعري مني» »


Summarize English and Arabic text online

Summarize text automatically

Summarize English and Arabic text using the statistical algorithm and sorting sentences based on its importance

Download Summary

You can download the summary result with one of any available formats such as PDF,DOCX and TXT

Permanent URL

ٌYou can share the summary link easily, we keep the summary on the website for future reference,except for private summaries.

Other Features

We are working on adding new features to make summarization more easy and accurate


Latest summaries

الفصل السابع در...

الفصل السابع دراسة الوضع الحالي للتخطـيط العمرانـي لمدينـة طوبـاس، بالاعتماد على الدراسة الوضع الراه...

وقل للمؤمنات يك...

وقل للمؤمنات يكففن من أبصارهن عن النظر إلى ما لا يحلّ لهن النظر إليه من العورات، ويحفظن فروجهن بالبع...

يوصف العمل الإب...

يوصف العمل الإبتكاري بالمخاطرة في طرح الفكرة وفي قابلية الإنتاج والتسويق، لذل فهو غير قابل للتحديد ع...

قررت انجلترا إر...

قررت انجلترا إرسال لجنة لمصـر برئاسة اللـورد ملنر وزيرالمستعمرات البريطانية في ديسمبر 1919م لإقناع ا...

يرى علم النفس ا...

يرى علم النفس التقليدي من بينهم باركلي وديكارت وآلان أن عملية الإدراك تتوقف على مجموعة من العوامل ال...

تعدُّ مهنة الطب...

تعدُّ مهنة الطب من أنبل المهن، وأهمها في عالم الإنسان، فالطبيب بردائه الأبيض يمسح عن مرضاه حزنهم، وق...

The Magna Carta...

The Magna Carta included many articles that were intended to oblige the king to carry out his promis...

يفون (بالإنجليز...

يفون (بالإنجليزية: iPhone)‏ هو عبارة عن مجموعة من الهواتف الذكية التي تم تصميمها وتسويقها بواسطة شرك...

ببساطة، سوف تحص...

ببساطة، سوف تحصل على نتائج أفضل من خلال البحث عن ارتدادات بدلاً من الإستمراريات. هذا يميل لأن يكون ت...

بدأت النساء في ...

بدأت النساء في الجزائر منذ عام 1955 بامتلاك عارضات أزياء. في المجتمع الجزائري هناك بالفعل قصة عدد لا...

لقد كان استخدام...

لقد كان استخدام العرب للورق أحد أهم العوامل الرئيسية التي أدت إلى نشأة فن المنمنمات الإسلامية ؛ حيث ...

كما أنها تمتاز ...

كما أنها تمتاز بسرعة الاستجابة لنشر المستحدثات في مجال العلم والمعرفة والتطبيق سريعة الإذاعة لها وقد...