Lakhasly

Online English Summarizer tool, free and accurate!

Summarize result (32%)

ذا كانت أوقات الأزمات والصراعات تمثل اختباراً لمنظومة القيم والأخلاق السائدة في العلاقات الدولية، استناداً إلى معايير ومبادئ جديدة لا ترتكز فقط على قدرة الدول على التعامل مع الأزمات، وإنما أيضاً على مشاركتها الفاعلة في إدارة الأزمات الدولية التي تمثل تهديداً للأمن الدولي، وتمسكها بالمبادئ والقيم الأخلاقية في علاقاتها الدولية. لقد برزت الإمارات كطرف فاعل ومؤثر في إعادة الاعتبار لدور الأخلاق في العلاقات الدولية، وهي تعلي من الاعتبارات الأخلاقية والإنسانية في التعامل مع هذه الأزمة، والعمل على توحيد الجهود التي من شأنها مواجهة «كورونا»، وتشديده على «أهمية تعزيز التضامن والتعاون العالمي في مواجهة فيروس كورونا والتعامل مع تداعياته»، جميعها خطوات تجسد إيمان الإمارات بأهمية التضامن العالمي في هذه اللحظة الفارقة التي تحتّم على العالم التوحد وإعلاء القيم الإنسانية في مواجهة هذا التحدي غير المسبوق. بما تحدثه من تغييرات في شكل النظم السياسية وتحولات في مكانة الدول وتأثيرها في النظام الدولي، فإنني لا أبالغ إذا قلت إن المواقف والمبادرات التي يقودها الشيخ محمد بن زايد آل نهيان من أجل مواجهة فيروس كورونا، ستؤسس لنهج جديد في العلاقات الدولية في مرحلة ما بعد كورونا، ستبرز معه دولة الإمارات باعتبارها قوة إقليمية ودولية فاعلة ومؤثرة في إدارة الأزمات الدولية التي تهدد الأمن الإنساني. أن تحجز لنفسها مكانة متقدمة في عالم ما بعد كورونا، وقدمت العديد من الدروس المهمة التي ستظل مصدر إلهام للآخرين في إدارة الأزمات الدولية في المستقبل، أولها التسامي فوق أية خلافات سياسية في أوقات المحن والأزمات، [29/09/2022 11:43 PM]
وهو الأمر الذي سيكون له تداعياته في إعادة تشكيل منظومة العلاقات الدولية في مرحلة ما بعد كورونا، استناداً إلى معايير ومبادئ جديدة لا ترتكز فقط على قدرة الدول على التعامل مع الأزمات، وإنما أيضاً على مشاركتها الفاعلة في إدارة الأزمات الدولية التي تمثل تهديداً للأمن الدولي، وتمسكها بالمبادئ والقيم الأخلاقية في علاقاتها الدولية. فمنذ الإعلان عن فيروس كورونا، إنما يعبر عن إدراك الإمارات العميق لأهمية تجاوز أية خلافات والتسامي عليها، وتحويل ملعب الاتحاد الخاص بفريق مانشيستر سيتي إلى مركز لتدريب وتأهيل الممرضين للتعامل مع المصابين بفيروس كورونا، بناء على تعاملها مع هذه الأوبئة وكيفية احتواء تداعياتها، فإنني لا أبالغ إذا قلت إن المواقف والمبادرات التي يقودها الشيخ محمد بن زايد آل نهيان من أجل مواجهة فيروس كورونا، ستؤسس لنهج جديد في العلاقات الدولية في مرحلة ما بعد كورونا، أن تحجز لنفسها مكانة متقدمة في عالم ما بعد كورونا، وقدمت العديد من الدروس المهمة التي ستظل مصدر إلهام للآخرين في إدارة الأزمات الدولية في المستقبل،


Original text

Maha, [29/09/2022 11:42 PM]
ذا كانت أوقات الأزمات والصراعات تمثل اختباراً لمنظومة القيم والأخلاق السائدة في العلاقات الدولية، فإن أزمة كورونا كانت كاشفة لهذه الحقيقة، ففي الوقت الذي أدت فيه هذه الأزمة إلى تراجع دور العديد من القوى الكبرى التي بدت عاجزة عن القيام بأي مبادرات ملموسة وتخلت عن دورها الأخلاقي في تخفيف الآثار الكارثية لهذه الأزمة، فقد استطاعت قوى أخرى أن تعزز من مكانتها السياسية وتمد يدها لمساعدة الآخرين في مواجهة هذا الفيروس، وهو الأمر الذي سيكون له تداعياته في إعادة تشكيل منظومة العلاقات الدولية في مرحلة ما بعد كورونا، استناداً إلى معايير ومبادئ جديدة لا ترتكز فقط على قدرة الدول على التعامل مع الأزمات، وإنما أيضاً على مشاركتها الفاعلة في إدارة الأزمات الدولية التي تمثل تهديداً للأمن الدولي، وتمسكها بالمبادئ والقيم الأخلاقية في علاقاتها الدولية.
لقد برزت الإمارات كطرف فاعل ومؤثر في إعادة الاعتبار لدور الأخلاق في العلاقات الدولية، فمنذ الإعلان عن فيروس كورونا، وهي تعلي من الاعتبارات الأخلاقية والإنسانية في التعامل مع هذه الأزمة، لأنها تؤمن أن العالم في هذه المرحلة الصعبة من تاريخه في حاجة، أكثر من أي وقت مضى، إلى التوحد والتضامن والتكاتف من أجل الانتصار على هذا الوباء.
لقد جسدت مواقف ومبادرات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، خلال الأيام الماضية هذا البعد الأخلاقي، وأثبتت أن الإمارات تنحاز دوماً لمصلحة الشعوب والوقوف بجانبها في أوقات المحن والأزمات، فالاتصال الهاتفي الذي أجراه سموه بالرئيس بشار الأسد، وتأكيده على «دعم سوريا الشقيقة ومساعدتها في التغلب على هذا الوباء وحماية شعبها الشقيق»، إنما يعبر عن إدراك الإمارات العميق لأهمية تجاوز أية خلافات والتسامي عليها، والعمل على توحيد الجهود التي من شأنها مواجهة «كورونا»، خاصة في الدول التي تواجه أزمات وصراعات وتعجز منظومتها الصحية عن القيام بدورها في منع انتشار هذا الوباء. في الوقت ذاته، فإن تأكيد سموه خلال الاتصال الهاتفي مع قداسة بابا الكنيسة الكاثوليكية البابا فرنسيس، قبل أيام، على دعم الإمارات لإيطاليا والفاتيكان في مواجهة محنة كورونا، وتشديده على «أهمية تعزيز التضامن والتعاون العالمي في مواجهة فيروس كورونا والتعامل مع تداعياته»، ثم مبادرة الإمارات بتحويل مركز «إكسل لندن» للمعارض والمؤتمرات المملوك لها في لندن إلى مستشفى ميداني مؤقت لمواجهة تداعيات فيروس «كورونا»، وتحويل ملعب الاتحاد الخاص بفريق مانشيستر سيتي إلى مركز لتدريب وتأهيل الممرضين للتعامل مع المصابين بفيروس كورونا، جميعها خطوات تجسد إيمان الإمارات بأهمية التضامن العالمي في هذه اللحظة الفارقة التي تحتّم على العالم التوحد وإعلاء القيم الإنسانية في مواجهة هذا التحدي غير المسبوق.
إذا كانت تجارب التاريخ تخبرنا أن هذه النوعية من الأوبئة المتفشية القاتلة تمثل لحظة فارقة في مسارات الإنسانية، بما تحدثه من تغييرات في شكل النظم السياسية وتحولات في مكانة الدول وتأثيرها في النظام الدولي، بناء على تعاملها مع هذه الأوبئة وكيفية احتواء تداعياتها، فإنني لا أبالغ إذا قلت إن المواقف والمبادرات التي يقودها الشيخ محمد بن زايد آل نهيان من أجل مواجهة فيروس كورونا، ستؤسس لنهج جديد في العلاقات الدولية في مرحلة ما بعد كورونا، ستبرز معه دولة الإمارات باعتبارها قوة إقليمية ودولية فاعلة ومؤثرة في إدارة الأزمات الدولية التي تهدد الأمن الإنساني.
لقد استطاعت الإمارات من خلال إدارتها الرشيدة لأزمة كورونا في الداخل والخارج، أن تحجز لنفسها مكانة متقدمة في عالم ما بعد كورونا، وقدمت العديد من الدروس المهمة التي ستظل مصدر إلهام للآخرين في إدارة الأزمات الدولية في المستقبل، أولها التسامي فوق أية خلافات سياسية في أوقات المحن والأزمات، وثانيها ضرورة التحرك الاستباقي لمساعدة الدول الشقيقة والصديقة من منطلق الأخوة الإنسانية، وثالثها أهمية العمل على بناء استجابة استباقية دولية في مواجهة فيروس كورونا وغيره من التحديات الكونية المشتركة، لتجنيب العالم التداعيات الكارثية التي قد تنجم عنها في المستقبل


Maha, [29/09/2022 11:43 PM]
إذا كانت أوقات الأزمات والصراعات تمثل اختباراً لمنظومة القيم والأخلاق السائدة في العلاقات الدولية، فإن أزمة كورونا كانت كاشفة لهذه الحقيقة، ففي الوقت الذي أدت فيه هذه الأزمة إلى تراجع دور العديد من القوى الكبرى التي بدت عاجزة عن القيام بأي مبادرات ملموسة وتخلت عن دورها الأخلاقي في تخفيف الآثار الكارثية لهذه الأزمة، فقد استطاعت قوى أخرى أن تعزز من مكانتها السياسية وتمد يدها لمساعدة الآخرين في مواجهة هذا الفيروس، وهو الأمر الذي سيكون له تداعياته في إعادة تشكيل منظومة العلاقات الدولية في مرحلة ما بعد كورونا، استناداً إلى معايير ومبادئ جديدة لا ترتكز فقط على قدرة الدول على التعامل مع الأزمات، وإنما أيضاً على مشاركتها الفاعلة في إدارة الأزمات الدولية التي تمثل تهديداً للأمن الدولي، وتمسكها بالمبادئ والقيم الأخلاقية في علاقاتها الدولية.
لقد برزت الإمارات كطرف فاعل ومؤثر في إعادة الاعتبار لدور الأخلاق في العلاقات الدولية، فمنذ الإعلان عن فيروس كورونا، وهي تعلي من الاعتبارات الأخلاقية والإنسانية في التعامل مع هذه الأزمة، لأنها تؤمن أن العالم في هذه المرحلة الصعبة من تاريخه في حاجة، أكثر من أي وقت مضى، إلى التوحد والتضامن والتكاتف من أجل الانتصار على هذا الوباء.
لقد جسدت مواقف ومبادرات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، خلال الأيام الماضية هذا البعد الأخلاقي، وأثبتت أن الإمارات تنحاز دوماً لمصلحة الشعوب والوقوف بجانبها في أوقات المحن والأزمات، فالاتصال الهاتفي الذي أجراه سموه بالرئيس بشار الأسد، وتأكيده على «دعم سوريا الشقيقة ومساعدتها في التغلب على هذا الوباء وحماية شعبها الشقيق»، إنما يعبر عن إدراك الإمارات العميق لأهمية تجاوز أية خلافات والتسامي عليها، والعمل على توحيد الجهود التي من شأنها مواجهة «كورونا»، خاصة في الدول التي تواجه أزمات وصراعات وتعجز منظومتها الصحية عن القيام بدورها في منع انتشار هذا الوباء. في الوقت ذاته، فإن تأكيد سموه خلال الاتصال الهاتفي مع قداسة بابا الكنيسة الكاثوليكية البابا فرنسيس، قبل أيام، على دعم الإمارات لإيطاليا والفاتيكان في مواجهة محنة كورونا، وتشديده على «أهمية تعزيز التضامن والتعاون العالمي في مواجهة فيروس كورونا والتعامل مع تداعياته»، ثم مبادرة الإمارات بتحويل مركز «إكسل لندن» للمعارض والمؤتمرات المملوك لها في لندن إلى مستشفى ميداني مؤقت لمواجهة تداعيات فيروس «كورونا»، وتحويل ملعب الاتحاد الخاص بفريق مانشيستر سيتي إلى مركز لتدريب وتأهيل الممرضين للتعامل مع المصابين بفيروس كورونا، جميعها خطوات تجسد إيمان الإمارات بأهمية التضامن العالمي في هذه اللحظة الفارقة التي تحتّم على العالم التوحد وإعلاء القيم الإنسانية في مواجهة هذا التحدي غير المسبوق.
إذا كانت تجارب التاريخ تخبرنا أن هذه النوعية من الأوبئة المتفشية القاتلة تمثل لحظة فارقة في مسارات الإنسانية، بما تحدثه من تغييرات في شكل النظم السياسية وتحولات في مكانة الدول وتأثيرها في النظام الدولي، بناء على تعاملها مع هذه الأوبئة وكيفية احتواء تداعياتها، فإنني لا أبالغ إذا قلت إن المواقف والمبادرات التي يقودها الشيخ محمد بن زايد آل نهيان من أجل مواجهة فيروس كورونا، ستؤسس لنهج جديد في العلاقات الدولية في مرحلة ما بعد كورونا، ستبرز معه دولة الإمارات باعتبارها قوة إقليمية ودولية فاعلة ومؤثرة في إدارة الأزمات الدولية التي تهدد الأمن الإنساني.
لقد استطاعت الإمارات من خلال إدارتها الرشيدة لأزمة كورونا في الداخل والخارج، أن تحجز لنفسها مكانة متقدمة في عالم ما بعد كورونا، وقدمت العديد من الدروس المهمة التي ستظل مصدر إلهام للآخرين في إدارة الأزمات الدولية في المستقبل، أولها التسامي فوق أية خلافات سياسية في أوقات المحن والأزمات، وثانيها ضرورة التحرك الاستباقي لمساعدة الدول الشقيقة والصديقة من منطلق الأخوة الإنسانية، وثالثها أهمية العمل على بناء استجابة استباقية دولية في مواجهة فيروس كورونا وغيره من التحديات الكونية المشتركة، لتجنيب العالم التداعيات الكارثية التي قد تنجم عنها في المستقبل.


Summarize English and Arabic text online

Summarize text automatically

Summarize English and Arabic text using the statistical algorithm and sorting sentences based on its importance

Download Summary

You can download the summary result with one of any available formats such as PDF,DOCX and TXT

Permanent URL

ٌYou can share the summary link easily, we keep the summary on the website for future reference,except for private summaries.

Other Features

We are working on adding new features to make summarization more easy and accurate


Latest summaries

• مع بداية عصر ...

• مع بداية عصر النهضة وعلى إثر الصراع الديني الذي شهدته نهاية العصور الوسطى قامت نظريات العقد الاجتم...

Ich trat ich m...

Ich trat ich mit dem Fuß in etwas Kaltes, Nasses. Das verschüt tete Bier Es war mir so unangenehm, ...

The study indic...

The study indicated that Proximity, Similarity, Beauty, Reciprocity and Intimacy are the water facto...

عند إضافة نوع خ...

عند إضافة نوع خاطئ من المواد المضادة لبكتيريا معينة ترفض هذه البكتيريا التعامل مع هذه المادة فبالتا...

ثم تناولت دور ا...

ثم تناولت دور المستثمر المؤسسي فى سوق الأوراق المالية وعملية إتخاذ القرار الأستثمارى وتعريف الاستثما...

5- تأثير تغير ا...

5- تأثير تغير السعة على التيار فكلما انخفضت قيمة السعة زادت القيمة الحالية والقوة التفاعلية وكذلك با...

نشأ احمد شوقى ف...

نشأ احمد شوقى في عائلة ثرية من جذور تركية وعربية وشركسية ويونانية مختلطة ، كانت عائلته بارزة ومتصلة ...

The reason for ...

The reason for adopting this new technology in many residential areas is that photovoltaic systems m...

We offer differ...

We offer different package for our services the price determine on the kind of service customer ask ...

عد سرعة التغبير...

عد سرعة التغبير والتطور سمة العصر الذي نعيش فيه ، ويشهد عصرنا الحالي تطوراً هائلاً في المعلومات وتغي...

organizational ...

organizational level whereas informal communication occurs naturally. Documentary evidence is always...

Computing and l...

Computing and learning generalized patterns of behavior that address multiple related problems is a ...