لخّصلي

خدمة تلخيص النصوص العربية أونلاين،قم بتلخيص نصوصك بضغطة واحدة من خلال هذه الخدمة

نتيجة التلخيص (50%)

ثم حروب الجيل الرابع كتحديات للأعلام
الجريمة الإلكترونية فعل يسبب ضرراً جسيما للأفراد أو الجماعات أو المؤسسات
لتحقيق مكاسب مادية أو خدمة أهداف
سياسية، من أكبر هذه الجرائم شيوعاً وانتشارا
1 السب والقذف والتشهير
تحولت منصات التواصل الاجتماعي في ظروف معينة إلى منصات لتبادل السباب
والقذف والتشهير من دون دراية أنها أفعال يحاسب عليها القانون بالحبس والغرامة
ويعرف السب بانه خدش شرف شخص عمدًا ولا يتضمن ذلك إستاد واقعة معينة
أما القذف فهو استناد واقعة محددة لشخص تستوجب عقابه أو احتقاره من دون
وجه الحقيقة، يشمل جميع أشكال التعبير التي تجرح كرامة الشخص أو المؤسسة، التشهير، وجريمة تعمد الإساءة عن طريق النشر ، وأخيرا جريمة إساءة استخدام التكنولوجيا . أخلاقي للمجتمع، وأخيرا تعرض فاعلها للمساءلة القانونية
تعتمد مواقع التواصل الاجتماعي على الحسابات الشخصية على الإنترنت ، والصورة
الشخصية، ومن خلال ما ينشره الفرد على حسابه، وعاداته، بل يتتبع تحركاته . عبر
الأماكن، تسويقي عن طريق وسائل التشويق الإلكتروني، التي ترسل مضمونا أو خدمات أو
إعلانات غير مرغوب فيها، تستخدم لأغراض أملية أو تجسسية أو مخابراتية لدول أخرى كما سنوضح فيما بعد. ووسائل التواصل الاجتماعي، وإنشاء صفحات وملفات بأسمائهم وصورهم، تحمل أفكارًا
وسلوكيات معايرة لصاحبها الحقيقي
والمثير للقلق أن تجار المخدرات يروجون لبضاعتهم ويجتذبون الأطفال والشباب لتعاطيها، وإيحاءات باللذة والطعم والإحساس
وكشفت صحيفة ديلي ميل" البريطانية في تحقيق لها من تجار المخدرات في
المواقع، ويطلبون من المشتري اتباع
خطوات الاستخدام شبكات مشفرة للشراء مثل شبكة TER التصفح بشكل خفي
وبعدها أصبحت سلاح العصابات فيما يطلق عليه الإنترنت المظلم
The Dark WEB الأمر الذي يصعب معه التتبع الأمني لحماية المواطن
- الإتجار بالبشر
تعد من أخطر الجرائم الإلكترونية؛ نظرا لأنها قد تنهى حياة بعض المستخدمين أو
وتشير التقديرات إلى أن
وأصبحت ظاهرة الإتجار بالبشر ظاهرة
تستغل الظروف
أو ظروفهم السياسية غير المستقرة في بلادهم، نتيجة
وتنقل تلك العصابات ضحاياها من
موطنهم الأصلي إلى دول أخرى تمهيدا لاستخدامهم بصورة غير مشروعة. الدول نفسها، وقد عرفت منظمة العفو الدولية جريمة الاتجار في البشر من منطلق
والتحرر من العبودية وحرية التنقل والصحة والخصوصية والسكن والأمن، ويعد أكثرها انتشارا:
والمقصود بها استخدام شخص أو تشغيله في أغراض الفجور، ومن أبرز صورها
المتاجرة بالنساء وإرغامهن على ممارسة البغاء عبر الإنترنت، الفتيات بالحصول على فرص عمل باجور مجزية في أحد الدول، الدول التي سيتم استغلالهم فيها في أغراض غير مشروعة، كما أنهم يدفعون أموالا
لبعض الأهالي من الطبقة الفقيرة والجاهلة مقابل الموافقة على سفر بناتهم بحجة
المسلمات في المجتمعات الأوربية اللائي قد لا يلقين الاحترام والخصوصية الكافية
أرض الخلافة، يستخدموهن جسديًا. يختطف بعض الأطفال للمشاركة في صراعات مسلحة لا محل لهم بها، ويتم
ألف طفل دون سن الثانية عشر يُستغلون في الوقت الحاضر في أكثر من منطقة نزاع
مسلح في العالم. في ظل انتشار
وتقدم لهم عروض الهجرة عبر المواقع الإلكترونية، إلى بلدان
وإيداعهم بمستودعات سرية فيها من
دون علم المسؤولين عنها ، لشخص ما، يتم استغلال تلك العمالة بعد تهريبها ، ويتم تسكينهم في
مساكن مكدسة بالعمال، تجارة الأعضاء
ويسرت شبكة الإنترنت التواصل بين
كما أتاحت لهم التواصل مع الضحايا، إذ تقوم العصابات إما
باستغلال الطبقات الفقيرة في المجتمعات ومساومتهم لبيع أعضاء من جسدهم، يخطف الأطفال والشباب لسرقة أجزاء من أجسادهم، طبية يتم فيها عمليات جراحية قد تفضي إلى الموت لتلبية احتياجات قوائم الانتظار
إذ تستغل هذه
جسدهم، وخلوها من الأمراض، وتم عقد العديد من
المؤتمرات والاتفاقيات بين ممثلي الأديان بهذا الشأن، في اجتماعات مع بابا الفاتيكان وممثلي الديانات الأخرى. وتم التوقيع على اتفاقية
دولية لمنع الإتجار بالبشر في مارس ۲۰۱٤ ، الأوسط. المدني نشر الوعي بتلك المخاطر والجرائم وتعليم وتدريب الأطفال والشباب على
كيفية التعامل الأمن مع وسائل الاتصال الحديثة. تطبيقات
قرأت عنها، وناقش سبل الحماية التي تخدها حتى لا تقع ضحية لمثل هذه الجرائم. أكتب قصة حقيقية أو من وحي الخيال حول ضحية تعرفها أو تتخيلها تعرضت
ب حروب الجيل الرابع
الحرب اللامتماثلة A symmetric Warfare وهي لا متماثلة لأنها لا تتم بين
استخدام الوسائل الاقتصادية والسياسية والإعلامية والثقافية كافة في هدم العدو أو
وإجبارهم على تنفيذ أمور محددة من دون الاشتباك في معركة
ويرى بعض المهتمين أن أحداث ۱۱ سبتمبر ۲۰۰۱ كانت سببا في بدء
استخدام تلك الحروب ، حيث وجد الجيش الأمريكي نفسه لا يحارب دولة، وإنما
تمتلك إمكانات
ومعلومات تؤهلها لضرب مرافق حيوية داخل الدول، وإضعاف حكوماتها أمام الرأي العام . التي كبدت الولايات المتحدة الأمريكية خسائر مادية وبشرية
قادحة، فأدركت أن المواجهات غير المباشرة أفضل من المواجهات العسكرية. Echevarria Antulio الأكاديمي العسكري
التي تستخدم فيه القوات غير النظامية كل الوسائل التكنولوجية والسياسية
سياسته وأهدافه الإستراتيجية
تميزها انتهاء حدوث أشكال ومراحل الحروب السابقة، وإنما نشأ التميز من اختلاف
في مواجهة
وجماعات إرهابية أو قوات غير نظامية، حروب الجيل الثالث: وهي الحرب الوقائية أو الاستباقية، دول أخرى عليها، وتبادر بمهاجمتها وتحطيم أسلحتها على أراضيها، مثل الحرب
حيث شئت الحرب لتوقع امتلاك العراق لأسلحة خطيرة تهدد
حروب الجيل الرابع: هي حرب تستخدم آليات إدارة العقول وإثارة المشاعر
والدعاية المغرضة وتوجيه الرأي العام، وتفتيت الهوية الثقافية
وهي وصف للحروب التي تعتمد على إحداث فجوة بين الدولة والمجتمع، وإحداث خلل في علاقتها باستخدام الوسائل المتاحة دون اللجوء إلى
الأسلحة، واستخدام خطط جديدة
الندوة التثقيفية الواحد والثلاثين للقوات المسلحة في ١٣ أكتوبر عام ۲۰۱۹، إن
التليفون المحمول يعطى كل تفاصيل شخصية المستخدم، وتتحول التفاصيل إلى
دراسات بحواسب عملاقة تحول المستخدمين إلى شرائح، وتحدد خصائص كل
وتقسم الشرائح
إلى فئات ويمكن استخدام أي فئة في إشعال الفتن داخلها، وتتناقل بين الأفراد وتجد
لذا ينبغي على المواطن المتلقي لتلك
الرسائل عدم المساس بمؤسسات بلاده بدلا من مؤسسة الرئاسة إلى أي مؤسسة
أخرى، فهذاك نظام ودستور وقانون نلجأ إليه. ويحاول الرئيس من خلال كلمته توعية المواطنين بالعمليات المنظمة التي تستهدف
ضرب أمن البلاد واستقرارها عبر وسائل الإعلام الرقمي، للأفراد يمكن أن تيسر استهداف بعض الفئات في المجتمع، ويشير إلى أن الدولة لها
"أن ما حدث في الدول المجاورة من تدخل في شؤونها جاء بسبب الشعوب نفسها من


النص الأصلي

التحديات اناجمة عن الاعلان الرقمي
سوف نعرض أولا للجرائم الإلكترونية، ثم حروب الجيل الرابع كتحديات للأعلام
الرقمي
أ) الجرائم الإلكترونية:
الجريمة الإلكترونية فعل يسبب ضرراً جسيما للأفراد أو الجماعات أو المؤسسات
بهدف ابتزاز الضحية وتشويه سمعتها ، لتحقيق مكاسب مادية أو خدمة أهداف
سياسية، باستخدام وسائل الاتصال الحديثة، فالجريمة الإلكترونية يمكن أن تتم دون
وجود مرتكب الجريمة في مكان الحدث.
من أكبر هذه الجرائم شيوعاً وانتشارا
1 السب والقذف والتشهير
تحولت منصات التواصل الاجتماعي في ظروف معينة إلى منصات لتبادل السباب
والقذف والتشهير من دون دراية أنها أفعال يحاسب عليها القانون بالحبس والغرامة
ويعرف السب بانه خدش شرف شخص عمدًا ولا يتضمن ذلك إستاد واقعة معينة
إليه، أما القذف فهو استناد واقعة محددة لشخص تستوجب عقابه أو احتقاره من دون
وجه الحقيقة، ويعاقب القانون على تلك الجرائم في أغلب الدول، أما التشهير فهو
يشمل جميع أشكال التعبير التي تجرح كرامة الشخص أو المؤسسة، وتشكل تلك
الجرائم مجموعة من العقوبات منها ما يخص السب ومنها ما يخص القدف أو
التشهير، وجريمة تعمد الإساءة عن طريق النشر ، وأخيرا جريمة إساءة استخدام التكنولوجيا . لذا يجب نشر الوعي بخطورة التعدي على الآخرين بالسب والقذف
والتشهير لما تمثله هذه الممارسات من تدمير نفسي ومعنوي للضحية، وانهيار
أخلاقي للمجتمع، وانتهاك لحقوق الإنسان، وأخيرا تعرض فاعلها للمساءلة القانونية



  • التعدي على البيانات والمعلومات الشخصية
    تعتمد مواقع التواصل الاجتماعي على الحسابات الشخصية على الإنترنت ، وهي
    تتطلب لإنشائها إدخال بيانات شخصية للمتفاعلين والتعريف بأنفسهم، وتشمل الاسم
    والبريد الإلكتروني، وتاريخ الميلاد والوظيفة، ومحل الإقامة ورقم الهاتف، والصورة
    الشخصية، ومن خلال ما ينشره الفرد على حسابه، يمكن استنتاج قدرته المالية
    وعاداته، وميوله والبيانات التي تتعلق بصحته وأفراد أسرته وعلاقاته الاجتماعية
    هذا مع عدم إدراك المتفاعلين أن هناك من يتابع ويرصد ويصنف تلك المعلومات
    الشخصية ويرسم ملامح كاملة عن صاحب الصفحة، بل يتتبع تحركاته . عبر
    الأماكن،
    ويمكن استخدامها إما في إطار شخصي مثل أعمال السرقة والنصب أو لغرض
    تسويقي عن طريق وسائل التشويق الإلكتروني، التي ترسل مضمونا أو خدمات أو
    إعلانات غير مرغوب فيها، أو في إطار تحليلات اتجاهات الرأي العام التي قد
    تستخدم لأغراض أملية أو تجسسية أو مخابراتية لدول أخرى كما سنوضح فيما بعد.
    وعلى جانب آخر فإن توافر المعلومات الكاملة من الأشخاص على شبكة الإنترنت
    ووسائل التواصل الاجتماعي، قد يستخدمها بعضهم في سرقة الحساب أو انتحال
    هوية أشخاص آخرين، وإنشاء صفحات وملفات بأسمائهم وصورهم، تحمل أفكارًا
    وسلوكيات معايرة لصاحبها الحقيقي

  • تجارة المخدرات عبر الإنترنت :
    وجدت تجارة المخدرات سوقا جديدا لها على مواقع التواصل الاجتماعي عالميا
    ومحليا، باستخدام صفحات مجهولة يصعب تتبعها أمنيًا، والتواصل على البريد
    الخاص لهم، والمثير للقلق أن تجار المخدرات يروجون لبضاعتهم ويجتذبون الأطفال والشباب لتعاطيها، بأشكال ومسميات جاذبة، وإيحاءات باللذة والطعم والإحساس
    الناتج عن تعاطيها مثيرة بذلك الطبيعة الفضولية لدى هذه المراحل العمرية.
    وكشفت صحيفة ديلي ميل" البريطانية في تحقيق لها من تجار المخدرات في
    بريطانيا، بأنهم يستغلون مواقع التواصل الاجتماعي ، وخاصة الفيسبوك وتويتر
    وانستجرام لبيع المخدرات للأطفال والمراهقين وينشرون صور المخدرات على هذه
    المواقع، ويستطيع تجار المخدرات إخفاء هويتهم، ويطلبون من المشتري اتباع
    خطوات الاستخدام شبكات مشفرة للشراء مثل شبكة TER التصفح بشكل خفي
    وهي شبكة تم تطويرها من قبل البحرية الأمريكية لحماية الاستخبارات العسكرية
    على الإنترنت، وبعدها أصبحت سلاح العصابات فيما يطلق عليه الإنترنت المظلم
    The Dark WEB الأمر الذي يصعب معه التتبع الأمني لحماية المواطن

  • الإتجار بالبشر
    تعد من أخطر الجرائم الإلكترونية؛ نظرا لأنها قد تنهى حياة بعض المستخدمين أو
    تغيرها للأسواء وتسلب الضحايا حقوقهم الإنسانية الأساسية، وتشير التقديرات إلى أن
    جريمة الإتجار بالبشر بصورها المختلفة تمثل ثالث أكبر نشاط إجرامي في العالم
    يجني أرباح بعد تجارة السلاح والمخدرات، وأصبحت ظاهرة الإتجار بالبشر ظاهرة
    عالمية تقوم بها عصابات دولية منظمة عبر شبكة الإنترنت، تستغل الظروف
    المعيشية المتدنية للبعض، أو ظروفهم السياسية غير المستقرة في بلادهم، نتيجة
    للحروب والصراعات الداخلية في تلك البلاد، وتنقل تلك العصابات ضحاياها من
    موطنهم الأصلي إلى دول أخرى تمهيدا لاستخدامهم بصورة غير مشروعة.
    كما أن هناك عصابات على المستوى المحلي تقوم - أيضا - بتلك الجرائم داخل
    الدول نفسها، وقد عرفت منظمة العفو الدولية جريمة الاتجار في البشر من منطلق
    الحقوق الإنسانية التي تنتهكها بأنها انتهاك حقوق الإنسان بما فيها الحق في السلامة
    الجسدية والعقلية والحياة والحرية وأمن الشخص وكرامته، والتحرر من العبودية وحرية التنقل والصحة والخصوصية والسكن والأمن، وتتعدد جرائم الاتجار بالبشر
    ويعد أكثرها انتشارا:
    ه الأعمال المنافية للآداب
    والمقصود بها استخدام شخص أو تشغيله في أغراض الفجور، ومن أبرز صورها
    المتاجرة بالنساء وإرغامهن على ممارسة البغاء عبر الإنترنت، أو تسفيرهم إلى
    بلدان أخرى بما يسمى سياحة الجنس، إذ يتم عبر شبكات التواصل الاجتماعي إيهام
    الفتيات بالحصول على فرص عمل باجور مجزية في أحد الدول، يتم تسفيرهم إلى
    الدول التي سيتم استغلالهم فيها في أغراض غير مشروعة، كما أنهم يدفعون أموالا
    لبعض الأهالي من الطبقة الفقيرة والجاهلة مقابل الموافقة على سفر بناتهم بحجة
    العمل أو الزواج.
    وتوجد منظمات ارهابية مثل داعش وغيرها تعمل على بث رسال إلى النساء
    المسلمات في المجتمعات الأوربية اللائي قد لا يلقين الاحترام والخصوصية الكافية
    في تلك المجتمعات ويقدمون لهم الدعوة للذهاب إلى ما يرون أنها من العدالة
    المفترضة، أرض الخلافة، فإذا بهن يجدن أنفسهن رقيقًا ورهن المقاتلين الذين
    يستخدموهن جسديًا.
    إقحام الأطفال في الصراعات المسلحة
    يختطف بعض الأطفال للمشاركة في صراعات مسلحة لا محل لهم بها، ويتم
    استخدامهم من قبل جماعات إرهابية في صرعات دامية، ويتواصل الجداة بحرية
    عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وتقدر منظمة اليونيسيف أن ما يقارب من ٣٠٠
    ألف طفل دون سن الثانية عشر يُستغلون في الوقت الحاضر في أكثر من منطقة نزاع
    مسلح في العالم. بل يتقدم هؤلاء الأطفال الصفوف العسكرية لحماية الجيوش
    الحقيقية، بما يمثل جريمة إنسانية في حق الأطفال.
    الهجرة غير المشروعة ي جريمة يتم فيها استقلال فقر بعض الشباب واحتياجهم العمل، في ظل انتشار
    ظاهرة البطالة عالميا، وتقدم لهم عروض الهجرة عبر المواقع الإلكترونية، إلى بلدان
    أوربية مقابل مبالغ يدفعونها، ويتم تسفيرهم في بداية الرحلة بقوارب بحرية صغيرة
    غير آمنة إلى سفن بحرية يتم تهريبهم عليها ، وإيداعهم بمستودعات سرية فيها من
    دون علم المسؤولين عنها ، ويُقصد بالهجرة غير المشروعة الدخول غير المشروع
    لشخص ما، إلى دولة ما ليست موطنا له؛ من أجل الحصول على منفعة مالية، وغالبا
    يتم استغلال تلك العمالة بعد تهريبها ، ولا تصرف لهم مستحقاتهم، ويتم تسكينهم في
    مساكن مكدسة بالعمال، ويعيشون في حالة أقرب من الاسترقاق.
    تجارة الأعضاء
    من أكثر جرائم الإتجار بالبشر انتشارا وربحا ، ويسرت شبكة الإنترنت التواصل بين
    أعضاء تلك العصابات، كما أتاحت لهم التواصل مع الضحايا، إذ تقوم العصابات إما
    باستغلال الطبقات الفقيرة في المجتمعات ومساومتهم لبيع أعضاء من جسدهم، أو
    يخطف الأطفال والشباب لسرقة أجزاء من أجسادهم، ويتم نقلهم إلى أماكن بها معدات
    طبية يتم فيها عمليات جراحية قد تفضي إلى الموت لتلبية احتياجات قوائم الانتظار
    العالمية لزراعة الأعضاء مقابل أموال باهظة. والفقراء في الدول النامية هم الفئة
    المستهدفة من تجار الأعضاء وفقا لبيانات منظمة الصحة العالمية، إذ تستغل هذه
    الجماعات الفقر والبطالة للإيقاع بالضحايا وتقديم العروض المجزية لشراء أعضاء
    جسدهم، وغالبا ما يكون الضحايا من الأطفال والمراهقين لضمان سلامة أعضائهم
    وخلوها من الأمراض،
    وترفض كل الأديان السماوية الإتجار بالبشر بمختلف أشكالها، وتم عقد العديد من
    المؤتمرات والاتفاقيات بين ممثلي الأديان بهذا الشأن، ولقد شارك الأزهر الشريف
    في اجتماعات مع بابا الفاتيكان وممثلي الديانات الأخرى. وتم التوقيع على اتفاقية
    دولية لمنع الإتجار بالبشر في مارس ۲۰۱٤ ، اقترحتها دولة الفاتيكان مع ممثلي الديانات الكبرى في العالم للقضاء على : الجرائم خاصة في منطقة الشرق
    الأوسط.
    لذا ينبغي على المؤسسات التعليمية والدينية والاعلامية الرسمية ومؤسسات المجتمع
    المدني نشر الوعي بتلك المخاطر والجرائم وتعليم وتدريب الأطفال والشباب على
    كيفية التعامل الأمن مع وسائل الاتصال الحديثة.
    تطبيقات
    أكتب عن جريمة تعدى على البيانات والمعلومات الشخصية أو العملية، قرأت عنها،
    وناقش سبل الحماية التي تخدها حتى لا تقع ضحية لمثل هذه الجرائم.
    أكتب قصة حقيقية أو من وحي الخيال حول ضحية تعرفها أو تتخيلها تعرضت
    لإحدى جرائم الاتجار بالبشر.
    ب حروب الجيل الرابع
    إن حروب الجيل الرابع وسيلة أمريكية طورها الجيش الأمريكي وأطلق عليها
    الحرب اللامتماثلة A symmetric Warfare وهي لا متماثلة لأنها لا تتم بين
    جيشين نظاميين على أرض المعركة، وإنما في حرب مستحدثة يتم من خلالها
    استخدام الوسائل الاقتصادية والسياسية والإعلامية والثقافية كافة في هدم العدو أو
    الأعداء المحتملين ، وإجبارهم على تنفيذ أمور محددة من دون الاشتباك في معركة
    مسلحة، ويرى بعض المهتمين أن أحداث ۱۱ سبتمبر ۲۰۰۱ كانت سببا في بدء
    استخدام تلك الحروب ، حيث وجد الجيش الأمريكي نفسه لا يحارب دولة، وإنما
    تنظيمات إرهابية منتشرة حول العالم (تنظيم القاعدة وغيرها)، تمتلك إمكانات
    ومعلومات تؤهلها لضرب مرافق حيوية داخل الدول، وإحداث الفوضى بها،
    وإضعاف حكوماتها أمام الرأي العام .
    بينما يرى بعضهم الآخر أن مفهوم حروب الجيل الرابع ظهر في أواخر الثمانينيات
    من القرن العشرين، ولكنه أصبح أكثر وضوحا واستخداما بعد الحرب الأمريكية على العراق عام ٢٠٠٣ ، التي كبدت الولايات المتحدة الأمريكية خسائر مادية وبشرية
    قادحة، فأدركت أن المواجهات غير المباشرة أفضل من المواجهات العسكرية.
    ويعرف أنطوليو إتشيفاريا J.Echevarria Antulio الأكاديمي العسكري
    الأمريكي، حروب الجيل الرابع بأنها تلك الحروب التي تعتمد على نوع من التمرد
    التي تستخدم فيه القوات غير النظامية كل الوسائل التكنولوجية والسياسية
    والاقتصادية والاجتماعية بهدف إجبار العدو الذي يمثل قوة نظامية على التخلي عن
    سياسته وأهدافه الإستراتيجية
    وتتميز حروب الجيل الرابع من حروب الأحمال الثلاث السابقة عليها، ولا يعلى
    تميزها انتهاء حدوث أشكال ومراحل الحروب السابقة، وإنما نشأ التميز من اختلاف
    الأطراف المتصارعة في الحروب.
    حروب الجيل الأول : هي حرب بين جيشين تقليديين للدول المتحاربة، في مواجهة
    مباشرة على ساحة المعركة
    حروب الجيل الثاني: هي حرب بين دولة ولا دولة أي حرب بين جيش دولة
    وجماعات إرهابية أو قوات غير نظامية، مثل حروب امريكا اللاتينية ويطلق عليها
    حرب العصابات.
    حروب الجيل الثالث: وهي الحرب الوقائية أو الاستباقية، وفيها تستيق الدول هجوم
    دول أخرى عليها، وتبادر بمهاجمتها وتحطيم أسلحتها على أراضيها، مثل الحرب
    الأمريكية على العراق، حيث شئت الحرب لتوقع امتلاك العراق لأسلحة خطيرة تهدد
    أمن الولايات المتحدة الأمريكية.
    حروب الجيل الرابع: هي حرب تستخدم آليات إدارة العقول وإثارة المشاعر
    والدعاية المغرضة وتوجيه الرأي العام، وترويج الشائعات والسخرية السياسية،
    وتفتيت الهوية الثقافية
    حروب الجيل الخامس: هناك من يرى أن العالم تخطى حدود الجيل الرابع إلى
    حروب الجيل الخامس، وهي وصف للحروب التي تعتمد على إحداث فجوة بين الدولة والمجتمع، وإحداث خلل في علاقتها باستخدام الوسائل المتاحة دون اللجوء إلى
    الأسلحة، ويمكن اعتبارها تطوير لآليات حروب الجيل الرابع، واستخدام خطط جديدة
    بالوسائل نفسها، وهي لا تختلف كثيراً عن حروب الجيل الرابع.
    وقد أشار الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية في كلمته في
    الندوة التثقيفية الواحد والثلاثين للقوات المسلحة في ١٣ أكتوبر عام ۲۰۱۹، قائلاً أن:
    هناك مصادر ترغب في إشعال الموقف، وهو الجيل الرابع من الحروب، إن
    التليفون المحمول يعطى كل تفاصيل شخصية المستخدم، وتتحول التفاصيل إلى
    دراسات بحواسب عملاقة تحول المستخدمين إلى شرائح، وتحدد خصائص كل
    شريحة من حيث العمر والنوع وتحديد طرق التأثير في كل شريحة، وتقسم الشرائح
    إلى فئات ويمكن استخدام أي فئة في إشعال الفتن داخلها، وتتناقل بين الأفراد وتجد
    من يسير خلفها مكونة كتلة ضخمة قد تهدم البلد ، لذا ينبغي على المواطن المتلقي لتلك
    الرسائل عدم المساس بمؤسسات بلاده بدلا من مؤسسة الرئاسة إلى أي مؤسسة
    أخرى، فهذاك نظام ودستور وقانون نلجأ إليه.
    ويحاول الرئيس من خلال كلمته توعية المواطنين بالعمليات المنظمة التي تستهدف
    ضرب أمن البلاد واستقرارها عبر وسائل الإعلام الرقمي، وأن المعلومات الشخصية
    للأفراد يمكن أن تيسر استهداف بعض الفئات في المجتمع، ويشير إلى أن الدولة لها
    قنواتها المشروعة للتعبير عن الرأي والحصول على الحقوق التي يكفلها القانون
    والدستور كما يشير إلى مسؤولية الشعوب في حفظ أمن بلادها بقوله:
    "أن ما حدث في الدول المجاورة من تدخل في شؤونها جاء بسبب الشعوب نفسها من
    دون أن تدري بسبب الاستسلام لحروب الجيل الرابع من شائعات تشعل الموقف
    وتزعزع الأمن والاستقرار ".
    لذا ينبغي على المواطن الوعي بأنه أصبح عليه دور بالغ الأهمية في الحفاظ على
    أمن واستقرار البلاد يتحرى الدقة فيما يتعرض له من فتن وشائعات، وعدم الانسياق
    وراء الحملات الهدامة، وتمسكه بثوابته الدينية والوطنية وانتمائه وثقته في الوطن،


تلخيص النصوص العربية والإنجليزية أونلاين

تلخيص النصوص آلياً

تلخيص النصوص العربية والإنجليزية اليا باستخدام الخوارزميات الإحصائية وترتيب وأهمية الجمل في النص

تحميل التلخيص

يمكنك تحميل ناتج التلخيص بأكثر من صيغة متوفرة مثل PDF أو ملفات Word أو حتي نصوص عادية

رابط دائم

يمكنك مشاركة رابط التلخيص بسهولة حيث يحتفظ الموقع بالتلخيص لإمكانية الإطلاع عليه في أي وقت ومن أي جهاز ماعدا الملخصات الخاصة

مميزات أخري

نعمل علي العديد من الإضافات والمميزات لتسهيل عملية التلخيص وتحسينها


آخر التلخيصات

Smoking is one ...

Smoking is one of the biggest causes of death and illness worldwide. It increases the risk of develo...

12. In her nove...

12. In her novel The Other Side of Truth, Beverly Naidoo questions the role of adults into the lives...

الفصل الثالث تق...

الفصل الثالث تقييم أداء الوحدات لحكومية باستخدام بطاقة الأداء المتوازن يعتبر موضوع قياس وتقييم أداء ...

[١:٥٦ ص, ١٥‏/١١...

[١:٥٦ ص, ١٥‏/١١‏/١٤٤٥ هـ] مُنيه: المادة : نظرية الأدب محاضرات : نظرية الأدب والعلوم الأخرى تعد المعر...

لفن هو لغة الرو...

لفن هو لغة الروح التي تنطق بألوان وأشكال وأصوات تحمل معاني عميقة وتعابير فريدة. يعبر الفن عن الجمال ...

ثم إنتقل حتى إل...

ثم إنتقل حتى إلى دول إفريقيا مثل تنزانيا 1965 و السنغال و غانا و مؤخرا في جنوب إفريقيا 1997 ، أما با...

ظهر أبو مروان ح...

ظهر أبو مروان حيان بن خلكان أعظم مؤرخي الأندلس ومحمد بن مزين وابن أبي القياض وأن يتوج هؤلاء بظهور اب...

وفي عام 2000، ك...

وفي عام 2000، كان عدد سكان العالم يزيد قليلاً عن 6 مليارات نسمة. ومن المتوقع أنه بحلول عام 2025 سيكو...

Despite years o...

Despite years of donor country engagement, developing countries’ efforts to fight climate change and...

نطاق تطبيق العق...

نطاق تطبيق العقد العقد العمومي لا يشير إلى مصطلحه غير أن مدة صلاحية العقد مهمة من حيث تعديله، على س...

إنما يحدث اليوم...

إنما يحدث اليوم على وجه الأرض من موت أخلاقي وفساد أمر لم يشهد البشر مثله طوال التاريخ حتى في أرذل ال...

٥ دَلِيل استكما...

٥ دَلِيل استكمال شَرَائِط الِاجْتِهَاد قَالَ الشهرستاني بِأَيّ شَيْء يعرف الْعَاميّ أَن الْعَالم قد...