لخّصلي

خدمة تلخيص النصوص العربية أونلاين،قم بتلخيص نصوصك بضغطة واحدة من خلال هذه الخدمة

نتيجة التلخيص (50%)

لقد قُدّر عمر العظام بنحو 68 مليون عام، فإن جميع الأنسجة الرخوة تتحلّل بدءًا من الأوعية الدمويّة، وهو كيف عرف العلماء أن هذه العظام تعود إلى 68 مليونَ عام مضت؟ وما هي الطريقة المتبعة في تحديد عمر الحفريات ؟ وما هو دور الكربون في العملية ؟
وهي عدد النيوترونات في نواتها. قد تحتوي الذرّات على عددٍ متساوٍ من البروتونات والنيوترونات، ولكن إنْ احتوت الذرّة أعدادًا أكبر أو أقلّ من النيوترونات، وتنبعثُ منها جسيماتٌ، «تخيّل النواة كهرم يتكوّن من أحجارِ بناء، وكما الحالة السابقة، فلن يكون مستقرًّا، تُشبهُ النتيجةُ ساعةً إشعاعيّةً، إلى ذرّة «مولودة»، إنما يمكن التنبؤ بالوقت الذي تستغرقهُ مجموعةُ كبيرةُ من الذرّات في الانحلال. يُسمّى مقدارُ الوقتِ الذي تستغرقُه نصفُ ذرّات الوالدَات لتصبح «مولودات» بـ عُمْر النصف. لقراءةِ الوقتِ على هذه الساعة المشعّة، يَستخدم العلماءُ جهازًا يسمّى «مقياس الطيف الكُتليّ» لقياس عدد ذرّات الوالدات والمولودات. يمكن أن تُخبر نسبة الوالدات إلى المولودات الباحثَ بعمر العينة، وكلما زاد عدد نظائر الوالدات –وقل عدد نظائر المولودات– كلّما كان عمر العيّنة أصغر. تَظهر فائدةُ نصف العمر النظير في تحديد عمر العينات القديمة جدًا، فبمجرّد أن تُصبح جميعُ الوالداتِ مولوداتٍ، أو ملايين السنين. هذا يعني أن النظائر ذات عمر النصف القصير لن تعمل على عظام الديناصورات. يعد عمر النصف القصير جزءًا فقط من المشكلة عند التعرف على عظام الديناصورات، يعدّ «الكربون 14» أو «C14»الشكلَ الأكثرَ شيوعًا في التأريخ الإشعاعي، وهو ما يَستخدمه علماءُ الآثار لتحديدِ عمر القطع الأثريّة التي يصنعها الإنسان، لذا، 000 عام، وبعض الحفريات إلى المليارات. لتحديد أعمار هذه العينات، «اليورانيوم 235» و«البوتاسيوم 40»، ولكلّ منهما عمر نصفٍ يزيدُ عن المليون عام. كيف يُحدد عمر الحفريات والمستحاثات والآثار المكتشفة التأريخ الإشعاعي الكربون المشع النظائر المشعة الصخور الرسوبية الصخور البركانية عمر النصف
هذه العناصر لا توجد في أحافير الديناصورات نفسها، فكلّ واحد منها موجود عادةً في الصخور البركانيّة، أو الصخور المصنوعة من الصُّهارة المبرَّدة، بينما تتشكّل الحفريات في الصخور الرسوبيّة (تُغطّي الرواسب بسرعة جسم الديناصور، وتتحوّل الرواسب والعظام تدريجيًا إلى صخر)، لأنّ درجات الحرارة الهائلة للصهارة وحدها من شأنها أن تدمّر العظام. كيف يُحدد عمر الحفريات والمستحاثات والآثار المكتشفة التأريخ الإشعاعي الكربون المشع النظائر المشعة الصخور الرسوبية الصخور البركانية عمر النصف
لتحديد عمر طبقات الصخور الرسوبيّة، مثل الرماد البركاني. «تُشبه هذه الطبقات المساند؛ يمكن للباحثين تحديدَ عمر الطبقات الرسوبيّة بينها بدقّة. فساعدت هذه المعلومات أيضًا في تحديد عمر الأرض نفسها. 5 مليار سنة، فقد وجد الباحثون – حسب هيئة المسح الجيويوجي الأمريكيّة – بلوراتِ الزركون التي يبلغ عمرها 4. وبناءً على تحليل هذه العينات، يقدّر العلماء أنّ الأرض نفسها يبلغ عمرها حوالي 4.


النص الأصلي

بعد اكتشافِ عالمة المستحاثّات (ماري شويتزر) بقايا أنسجةٍ رخوةٍ لديناصور (Tyrannosaurus rex)، أُثيرَ سؤالٌ بديهيٌّ، وهو: «كيف يمكن للأنسجة أن تنجو كلّ هذه الفترة؟». لقد قُدّر عمر العظام بنحو 68 مليون عام، وكما يُعرف عن التحجُّر، فإن جميع الأنسجة الرخوة تتحلّل بدءًا من الأوعية الدمويّة، وصولًا إلى المخّ، أما الأجزاء الصلبة، مثل العظام والأسنان، فيمكن أن تُصبح حفريّات. أثارَ هذا الاكتشافُ سؤالًا آخرَ، وهو كيف عرف العلماء أن هذه العظام تعود إلى 68 مليونَ عام مضت؟ وما هي الطريقة المتبعة في تحديد عمر الحفريات ؟ وما هو دور الكربون في العملية ؟


يُستخدمُ التأريخ بالمقياس الإشعاعي – يُعرف أيضًا بـ«التأريخ الإشعاعيّ» – في معرفة عمر الحفريات ، ويَعتمد على خصائص النظائر، وهي عناصر كيميائيّة متطابقةٌ (مثل الكربون أو اليورانيوم)، باستثناء ميزةٍ رئيسةٍ واحدة، وهي عدد النيوترونات في نواتها.


قد تحتوي الذرّات على عددٍ متساوٍ من البروتونات والنيوترونات، ولكن إنْ احتوت الذرّة أعدادًا أكبر أو أقلّ من النيوترونات، فستكون الذرّة حينها غير مستقرة، وتنبعثُ منها جسيماتٌ، إلى أن تصل نواتها إلى حالة من الاستقرار.


«تخيّل النواة كهرم يتكوّن من أحجارِ بناء، إذا حاولت إضافة أحجارٍ إلى جوانبه، فقد تبقى لفترة قصيرة، لكنّها ستسقط في النهاية، وكما الحالة السابقة، إذا حاولت سحبَ أحجارٍ من أحد جوانبه، فلن يكون مستقرًّا، وفي النهاية ستسقط بعض الكتل منه كي يكوّن بناءً أصغر، لكنه أكثر ثباتاً».


تُشبهُ النتيجةُ ساعةً إشعاعيّةً، تحسب وقت تحوّل الذرة من حالة غير مستقرة، إلى حالة مستقرة، من ذرةٍ والِدة، إلى ذرّة «مولودة»، فلا يمكن التنبؤ تمامًا بزمن تحوّلها إلى حالة مستقرّة، إنما يمكن التنبؤ بالوقت الذي تستغرقهُ مجموعةُ كبيرةُ من الذرّات في الانحلال. يُسمّى مقدارُ الوقتِ الذي تستغرقُه نصفُ ذرّات الوالدَات لتصبح «مولودات» بـ عُمْر النصف.


لقراءةِ الوقتِ على هذه الساعة المشعّة، يَستخدم العلماءُ جهازًا يسمّى «مقياس الطيف الكُتليّ» لقياس عدد ذرّات الوالدات والمولودات. يمكن أن تُخبر نسبة الوالدات إلى المولودات الباحثَ بعمر العينة، وكلما زاد عدد نظائر الوالدات –وقل عدد نظائر المولودات– كلّما كان عمر العيّنة أصغر.


تَظهر فائدةُ نصف العمر النظير في تحديد عمر العينات القديمة جدًا، فبمجرّد أن تُصبح جميعُ الوالداتِ مولوداتٍ، لن يكون هناك أساسٌ للمقارنة بين النظيرين؛ لأنه لا يمكن للعلماء معرفةُ ما إذا كانت الساعة قد وقفَت قبل أيامٍ، أو ملايين السنين. هذا يعني أن النظائر ذات عمر النصف القصير لن تعمل على عظام الديناصورات.


يعد عمر النصف القصير جزءًا فقط من المشكلة عند التعرف على عظام الديناصورات، فعلى الباحثين أيضًا أن يجدوا ما يكفي من ذرات الوالدات والمولودات للقياس.


يعدّ «الكربون 14» أو «C14»الشكلَ الأكثرَ شيوعًا في التأريخ الإشعاعي، وهو ما يَستخدمه علماءُ الآثار لتحديدِ عمر القطع الأثريّة التي يصنعها الإنسان، لكنّ «الكربون 14» لنْ يعملَ على عظام الديناصورات؛ لأنّ عمر النصف لـ«الكربون 14» يبلغ فقط 5,730 عامًا، لذا، يُعدُّ التعرّف على «الكربون 14» فعالًا فقط في العينات التي يقلّ عمرها عن 50,000 عام، فعمر عظام الديناصورات يصل إلى ملايين السنين، وبعض الحفريات إلى المليارات.


لتحديد أعمار هذه العينات، يحتاج العلماء إلى نظيرٍ له عمرٌ افتراضيّ طويل للغاية. بعض النظائر المستخدمة لهذا الغرض: «اليورانيوم 238»، «اليورانيوم 235» و«البوتاسيوم 40»، ولكلّ منهما عمر نصفٍ يزيدُ عن المليون عام.


كيف يُحدد عمر الحفريات والمستحاثات والآثار المكتشفة التأريخ الإشعاعي الكربون المشع النظائر المشعة الصخور الرسوبية الصخور البركانية عمر النصف


ولكن لسوء الحظ، هذه العناصر لا توجد في أحافير الديناصورات نفسها، فكلّ واحد منها موجود عادةً في الصخور البركانيّة، أو الصخور المصنوعة من الصُّهارة المبرَّدة، بينما تتشكّل الحفريات في الصخور الرسوبيّة (تُغطّي الرواسب بسرعة جسم الديناصور، وتتحوّل الرواسب والعظام تدريجيًا إلى صخر)، فهذه الرواسب لا تشمل عادةً النظائر اللازمة بكميّات قابلة للقياس، ولا يمكن أن تتشكّل الحفريات في الصخور البركانية التي تحتوي عادةً على هذه النظائر؛ لأنّ درجات الحرارة الهائلة للصهارة وحدها من شأنها أن تدمّر العظام.


كيف يُحدد عمر الحفريات والمستحاثات والآثار المكتشفة التأريخ الإشعاعي الكربون المشع النظائر المشعة الصخور الرسوبية الصخور البركانية عمر النصف


لذا، لتحديد عمر طبقات الصخور الرسوبيّة، يتعيّن على الباحثين أولاً العثورُ على طبقاتٍ مجاورةٍ من الأرض، تشمل الصخور البركانية، مثل الرماد البركاني. «تُشبه هذه الطبقات المساند؛ فهي تُعطي بدايةً ونهايةً للفترة التي تشكّلت فيها الصخور الرسوبية»، وبالاستفادة من التأريخ الإشعاعيّ لتحديد عمر طبقات الركام الناريّة، يمكن للباحثين تحديدَ عمر الطبقات الرسوبيّة بينها بدقّة.


حدّد الباحثون عصرَ طبقات الصخور في جميع أنحاء العالم باستخدام الأفكار الأساسيّة للربط بين عمر الطبقات البركانية والتأريخ الإشعاعي. فساعدت هذه المعلومات أيضًا في تحديد عمر الأرض نفسها.


وفي حين يَبلغ عمر أقدم الصخور المعروفة على الأرض حوالي 3.5 مليار سنة، فقد وجد الباحثون – حسب هيئة المسح الجيويوجي الأمريكيّة – بلوراتِ الزركون التي يبلغ عمرها 4.3 مليار سنة، وبناءً على تحليل هذه العينات، يقدّر العلماء أنّ الأرض نفسها يبلغ عمرها حوالي 4.5 مليار عام، بالإضافة إلى ذلك، تصل أقدم صخور القمر المعروفة إلى 4.5 مليار سنة، ونظرًا لتكوين القمر والأرض في الوقت نفسه، فإنّ هذا يدعم الفكرة الحاليّة لعصر الأرض.


تلخيص النصوص العربية والإنجليزية أونلاين

تلخيص النصوص آلياً

تلخيص النصوص العربية والإنجليزية اليا باستخدام الخوارزميات الإحصائية وترتيب وأهمية الجمل في النص

تحميل التلخيص

يمكنك تحميل ناتج التلخيص بأكثر من صيغة متوفرة مثل PDF أو ملفات Word أو حتي نصوص عادية

رابط دائم

يمكنك مشاركة رابط التلخيص بسهولة حيث يحتفظ الموقع بالتلخيص لإمكانية الإطلاع عليه في أي وقت ومن أي جهاز ماعدا الملخصات الخاصة

مميزات أخري

نعمل علي العديد من الإضافات والمميزات لتسهيل عملية التلخيص وتحسينها


آخر التلخيصات

More than 60 ye...

More than 60 years have passed since the time when American priest and theologian Norman Peale had o...

مدينة عنابة إنّ...

مدينة عنابة إنّ مدينة عنابة هي مدينة عربيّة جزائريّة تتبع إداريّاً إلى ولاية عنابة، وتعتبر عاصمتها ا...

إن تطويثثر املن...

إن تطويثثر املنظامت حسثثبام ناقشثثنا يف الفصل السثثابق يتكون من أكثثر من تطبيق للمسوحات أو اآلليات أ...

he Autopsy of J...

he Autopsy of Jane Doe - It's just another night at the morgue for a father (Brian Cox) and son (Emi...

هي الطريقة التي...

هي الطريقة التي تضمن بأن جميع النشاطات الضرورية لتصميم وتطوير ومن ثم تطبيق المنتج أو الخدمة في المؤس...

irrespective of...

irrespective of their job positions in the hierarchy need to be well-equipped in terms of goals and ...

4After graduall...

4After gradually adding acetic acid no more than five drops at a time, you will notice here that a s...

The project aim...

The project aims at involving young people with fewer opportunities (e.g., unemployed, NEET, young p...

الطب المخصص هو ...

الطب المخصص هو ممارسة طبية ناشئة تستخدم الملف الجيني للفرد لتوجيه القرارات المتخذة فيما يتعلق بالوقا...

يعدّ النشاط الب...

يعدّ النشاط البدنيّ مهمًا لتقوية العضلات والعظام، حيث يساهم في الحفاظ على صحّة العظام ومحاربة هشاشته...

يحظر ترك أو إلق...

يحظر ترك أو إلقاء ما من شأنه أن يعوق حركة المرور على الطريق أو يسبب خطرا لمستعمليها كالأتربة والحجار...

لما ذهب السلطان...

لما ذهب السلطان الغازي الى المجر لتاديب جيشها في سنة 948ه الموافق 1541/1542أرسل خير الدين باشا بسبعي...