Lakhasly

Online English Summarizer tool, free and accurate!

Summarize result (75%)

المادة رقم 98 : 1- الطلاق نوعان: رجعي وبائن. المادة رقم 107: يملك الزوج على زوجته ثلاث طلقات. المادة رقم 108: اذا تزوجت المطلقة بآخر انهدم بالدخول طلقات الزوج السابق، المادة رقم 109: الطلاق المقترن بعدد لفظا او اشارة او كتابة لا يقع الا واحدة. وما نص على كونه بائنا في هذا القانون. المادة رقم 149: للزوج ان يراجع مطلقته رجعيا ما دامت في العدة، المادة رقم 151: اذا ادعى المطلق بقاء حقه في الرجعة لقيام العدة بالحيض، المادة رقم 153: للمطلق ان يتزوج مطقته بائنا بينونة صغرى في العدة أو بعدها، المادة رقم 154: الطلاق البائن بينونة كبرى يمنع الزواج، أنواع الطلاق: ينقسم الطلاق إلى نوعين أساسيين وهما: الطلاق الرجعي والطلاق البائن. ولذلك فالمفروض في الطلاق الرجعي – أي عندما يتلفظ الزوج بلفظ الطلاق - ألا تخرج الزوجة من بيت الزوجية وانما تبقى فيه إلى حين انتهاء العدة ليسهل رجوعهما إلى بعض. وحسب المادة 110 من القانون فكل طلاق يقع رجعيا ما عدا الحالات التالية :
1. الطلاق قبل الدخول: أي إذا حدث الطلاق بعد العقد وقبل الدخول وهو يقع بائنا . 2. الطلاق على بدل (الخلع): أي عندما تدفع المرأة مقابل حصولها على الطلاق. 3. الطلاق المكمل للثلاث: أي بعد أن يطلق الزوج زوجته ثلاث مرات . ثم ذكرت المادة «و ما نص على كونه بائنا في هذا القانون، ثانيا: الطلاق البائن: وينقسم إلى قسمين: بائن بينونة صغرى وبائن بينونة كبرى
فتحل بذلك عليها صفة الطلاق وتصبح محرمة على زوجها وليس كما كانت في أثناء العدة، فالطلاق للضرر لا يقع رجعيا ثم يتحول إلى بائن بل يقع بائنا منذ بدايته وكذلك الطلاق على بدل والطلاق للغيبة وهكذا . والطلاق البائن بينونة صغرى أيضا يتطلب عدة للزوجة وهي نفس عدة الطلاق الرجعي أي ثلاثة قروء وبامكان الزوجين أن يعودا لبعضهما البعض ولكن بمهر وعقد جديدين كأي زواج عادي حتى لو كانت عودتهما أثناء العدة كما أوضحت المادة 153. فمتى ما تلفظ الزوج بلفظ الطلاق فأنه واقع سواء أرجعها أم لا وسواء أرجعها أثناء العدة (في الطلاق الرجعي دون مهر أو عقد) أم بعد العدة (في الطلاق البائن بعقد أو مهر جديدين) وكما أوضحت المادة 109 السابقة فان الطلاق يقع مرة واحدة حتى لو نطق الزوج أكثر من مرة، ويقصد بالرجعة أي عندما يراجع الزوج زوجته بعد الطلاق، المادة رقم 99: فسخ الزواج هو نقض عقده، المادة رقم 100: وهو ا يتوقف الفسخ في جميع الاحوال على قضاء القاضي، بين الزوجين من وقت وجود موجب الفسخ حتى حكم القاضي. المادة رقم 101: 1- فسخ الزواج بعد الدخول او الخلوة الصحيحة يوجب للمرأة من المهر
المسمى او من مهر المثل عند عدم التسمية مقدارا مناسبا بحسب بكارة المرأة او ثيوبتها والمدة التي قضتها مع الزوج قبل الفسخ. - اذا كان الفسخ بعد الدخول او الخلوة الصحيحة بسبب ارتداد الزوج عن الاسلام استحقت الزوجة جميع المهر. ولكن هناك بعض الحالات التي تعتري عقد الزواج ويتوجب معها فسخه وليس الطلاق. ويرى البعض أن حالات الفسخ الواردة في القانون انما هي على سبيل المثال وليس الحصر. وذلك لأن مذهب الامام مالك قد أورد حلات أخرى للفسخ. المادة 99: أوضحت المادة أن هناك سببين لفسخ العقد : الزواج في حال انعدام الكفاءة. الأول: عند عدم لزومه وهي تقع مثل حالة خيار الولي في فسخ عقد
الثاني: حين يمتنع بقاءه شرعا وهنا مثل حالة ردة أحد الزوجين عن الدين الاسلامي
المادة 100: معروف كما أسلفنا أن الطلاق يقع بارادة منفردة من الزوج، فمتى ما نطق بكلمة الطلاق احتسبت عليه، فلا يمكن للزوج أن يفسخ عقد الزواج بارادته المنفردة. وهناك حالات أخرى يفرق فيها بين الزوجين في الحال مثل حالة الردة عن الإسلام
وإذا كان قد دخل بها فتستحقه بقدر المدة التي قضياها بعد الدخول وقبل الفسخ وبمقدار يتناسب مع بكارتها - فيما إذا كانت بكرا فتستحق أكثر مما إذا كانت ثيبا – فقد تستحقه كاملا أو نصفه أو بعضه حسب المدة وحسب تقدير القاضي، في جميع حالات الفسخ فيما عدا إذا كان الفسخ بسبب ردة الزوج عن الاسلام. وقد أورد الدكتور أحمد الغندور في كتابه «الأحوال الشخصية في التشريع الإسلامي «أهم الفروقات بين الفسخ والطلاق:
أولا: الطلاق هو انهاء لعقد الزواج لأي سبب كان. ثانيا : الطلاق قد يقع رجعي يحق للزوج أن يرجع زوجته دون مهر ولا عقد
أو بائن تعود بمهر وعقد جديدين أما الفسخ فينحل عقد الزواج في الحال وفي بعض حالاته لا
للزوجة أن تعود إلى زوجها . ثالثا : الطلاق ينقص عدد الطلقات التي يملكها الزوج على زوجته أما الفسخ فلا ينقص عدد الطلقات. رابعا : الطلاق لا يقع إلا إذا كان الزواج صحيحا.


Original text

المادة رقم 98 : 1- الطلاق نوعان: رجعي وبائن.
المادة رقم 107: يملك الزوج على زوجته ثلاث طلقات.
المادة رقم 108: اذا تزوجت المطلقة بآخر انهدم بالدخول طلقات الزوج السابق،
المادة رقم 109: الطلاق المقترن بعدد لفظا او اشارة او كتابة لا يقع الا واحدة.
وما نص على كونه بائنا في هذا القانون.
المادة رقم 149: للزوج ان يراجع مطلقته رجعيا ما دامت في العدة،
المادة رقم 150: 1- يشترط في الرجعة بالقول:- ان تكون منجزة.



  • ان تكون بحضرة شاهدين: رجلين او رجل وامرأتين او باشهاد رسمي.
    المادة رقم 151: اذا ادعى المطلق بقاء حقه في الرجعة لقيام العدة بالحيض،
    المادة رقم 152: تبين المطلقة رجعيا بانقضاء العدة دون مراجعتها.
    المادة رقم 153: للمطلق ان يتزوج مطقته بائنا بينونة صغرى في العدة أو بعدها،
    المادة رقم 154: الطلاق البائن بينونة كبرى يمنع الزواج،
    أنواع الطلاق: ينقسم الطلاق إلى نوعين أساسيين وهما: الطلاق الرجعي والطلاق البائن.
    ولذلك فالمفروض في الطلاق الرجعي – أي عندما يتلفظ الزوج بلفظ الطلاق - ألا تخرج الزوجة من بيت الزوجية وانما تبقى فيه إلى حين انتهاء العدة ليسهل رجوعهما إلى بعض.
    وحسب المادة 110 من القانون فكل طلاق يقع رجعيا ما عدا الحالات التالية :



  1. الطلاق قبل الدخول: أي إذا حدث الطلاق بعد العقد وقبل الدخول وهو يقع بائنا .

  2. الطلاق على بدل (الخلع): أي عندما تدفع المرأة مقابل حصولها على الطلاق.

  3. الطلاق المكمل للثلاث: أي بعد أن يطلق الزوج زوجته ثلاث مرات .
    ثم ذكرت المادة «و ما نص على كونه بائنا في هذا القانون،
    ثانيا: الطلاق البائن: وينقسم إلى قسمين: بائن بينونة صغرى وبائن بينونة كبرى
    فتحل بذلك عليها صفة الطلاق وتصبح محرمة على زوجها وليس كما كانت في أثناء العدة،
    فيجب عليها أن تخرج من بيت الزوجية لأنهما أصبحا كالغريبين عن بعضهما .
    فالطلاق للضرر لا يقع رجعيا ثم يتحول إلى بائن بل يقع بائنا منذ بدايته وكذلك الطلاق على بدل والطلاق للغيبة وهكذا .
    والطلاق البائن بينونة صغرى أيضا يتطلب عدة للزوجة وهي نفس عدة الطلاق الرجعي أي ثلاثة قروء وبامكان الزوجين أن يعودا لبعضهما البعض ولكن بمهر وعقد جديدين كأي زواج عادي حتى لو كانت عودتهما أثناء العدة كما أوضحت المادة 153.
    فيطلقها مرة ويعودا لبعض ومن ثم يطلقها أخرى ويرجعان ثم يطلقها ثالثة فهذه تكون البينونة الكبرى.
    فمتى ما تلفظ الزوج بلفظ الطلاق فأنه واقع سواء أرجعها أم لا وسواء أرجعها أثناء العدة (في الطلاق الرجعي دون مهر أو عقد) أم بعد العدة (في الطلاق البائن بعقد أو مهر جديدين) وكما أوضحت المادة 109 السابقة فان الطلاق يقع مرة واحدة حتى لو نطق الزوج أكثر من مرة،
    والملاحظ هنا أن المشرع لم يدخل في جدال حول ما يسمى بـ «زواج المحلل» وهو الزواج الذي يتم صوريا لمجرد أن تتمكن الزوجة من الرجوع للزوج الأول الذي طلقها ثلاثا،
    ويقصد بالرجعة أي عندما يراجع الزوج زوجته بعد الطلاق،

  4. مادامت الزوجة في عدتها فبامكان الزوج أن يراجعها بالقول أو بالفعل.
    المادة رقم 99: فسخ الزواج هو نقض عقده،
    او حيث يمتنع بقاؤه شرعا،
    المادة رقم 100: وهو ا يتوقف الفسخ في جميع الاحوال على قضاء القاضي،
    بين الزوجين من وقت وجود موجب الفسخ حتى حكم القاضي.
    المادة رقم 101: 1- فسخ الزواج بعد الدخول او الخلوة الصحيحة يوجب للمرأة من المهر
    المسمى او من مهر المثل عند عدم التسمية مقدارا مناسبا بحسب بكارة المرأة او ثيوبتها والمدة التي قضتها مع الزوج قبل الفسخ.



  • اذا كان الفسخ بعد الدخول او الخلوة الصحيحة بسبب ارتداد الزوج عن الاسلام استحقت الزوجة جميع المهر.
    ولكن هناك بعض الحالات التي تعتري عقد الزواج ويتوجب معها فسخه وليس الطلاق.
    ولكن الفسخ لا يتوقف على ارادتهما فقط بل يتعداها أحيانا إلى خيار الولي في الفسخ كما في حالة الكفاءة مثلا،
    ويرى البعض أن حالات الفسخ الواردة في القانون انما هي على سبيل المثال وليس الحصر.
    وذلك لأن مذهب الامام مالك قد أورد حلات أخرى للفسخ.
    المادة 99: أوضحت المادة أن هناك سببين لفسخ العقد : الزواج في حال انعدام الكفاءة.
    الأول: عند عدم لزومه وهي تقع مثل حالة خيار الولي في فسخ عقد
    الثاني: حين يمتنع بقاءه شرعا وهنا مثل حالة ردة أحد الزوجين عن الدين الاسلامي
    ثم اكتشفت أنه كذب عليها في مسألة الأصل أو العمل فرفعت دعوى فسخ عقد الزواج لانعدام الكفاءة أو رفع وليها الدعوى وثم بالفعل فسخ عقد الزواج وانهاءه،
    المادة 100: معروف كما أسلفنا أن الطلاق يقع بارادة منفردة من الزوج،
    فمتى ما نطق بكلمة الطلاق احتسبت عليه،
    فلا يمكن للزوج أن يفسخ عقد الزواج بارادته المنفردة.
    وهناك حالات أخرى يفرق فيها بين الزوجين في الحال مثل حالة الردة عن الإسلام
    فيجب الا ينتظرا حكم القاضي بالتفريق بل يجب التفريق بينهما متى علما بالحرمة،
    وإذا كان قد دخل بها فتستحقه بقدر المدة التي قضياها بعد الدخول وقبل الفسخ وبمقدار يتناسب مع بكارتها - فيما إذا كانت بكرا فتستحق أكثر مما إذا كانت ثيبا – فقد تستحقه كاملا أو نصفه أو بعضه حسب المدة وحسب تقدير القاضي،
    في جميع حالات الفسخ فيما عدا إذا كان الفسخ بسبب ردة الزوج عن الاسلام.
    وأما إذا كان الفسخ بسبب ردة الزوج عن الاسلام وحدث ذلك بعد الدخول أو بعد مجرد الخلوة الصحيحة فهنا تستحق الزوجة كامل المهر بغض النظر عما إذا كان قد دخل بها فعلا أم لا وبغض النظر عن الفترة التي قضياها معا .
    وقد أورد الدكتور أحمد الغندور في كتابه «الأحوال الشخصية في التشريع الإسلامي «أهم الفروقات بين الفسخ والطلاق:
    أولا: الطلاق هو انهاء لعقد الزواج لأي سبب كان.
    أما الفسخ فإنه يعتبر نقض لعقد الزواج بسبب خلل وقع فيه.
    ثانيا : الطلاق قد يقع رجعي يحق للزوج أن يرجع زوجته دون مهر ولا عقد
    أو بائن تعود بمهر وعقد جديدين أما الفسخ فينحل عقد الزواج في الحال وفي بعض حالاته لا
    للزوجة أن تعود إلى زوجها .
    ثالثا : الطلاق ينقص عدد الطلقات التي يملكها الزوج على زوجته أما الفسخ فلا ينقص عدد الطلقات.
    رابعا : الطلاق لا يقع إلا إذا كان الزواج صحيحا.
    أما الفسخ فإنه يقع في زواج صحيح أحيانا (كحالة الردة عن الاسلام) أو يقع في زواج غير صحيح.


Summarize English and Arabic text online

Summarize text automatically

Summarize English and Arabic text using the statistical algorithm and sorting sentences based on its importance

Download Summary

You can download the summary result with one of any available formats such as PDF,DOCX and TXT

Permanent URL

ٌYou can share the summary link easily, we keep the summary on the website for future reference,except for private summaries.

Other Features

We are working on adding new features to make summarization more easy and accurate


Latest summaries

رابعا. موقف دول...

رابعا. موقف دول عدمالانحيازمن معاهدة عدمانتشارالأسلحة النووية َُ ّ تعد قضية إزالة خطر التهديد النووي...

حرصاً من الهيئة...

حرصاً من الهيئة على تفعيل التواصل بينها وبين الفاعلين في مختلف قطاعات الأسواق المالية بالمملكة ، وله...

وقع الرئيس الرو...

وقع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مرسوماً بشأن إجراءات اقتصادية انتقامية ضد الولايات المتحدة ودول أخر...

شركة السيل لتنظ...

شركة السيل لتنظيف المسابح شركة تنظيف مسابح بالرياض توضح انه يتنظر الجميع بما فيهم الكبار و الصغار فص...

يرغب هذا الكتاب...

يرغب هذا الكتاب في المساهمة في تطوير استخدام التدقيق الاجتماعي في الشركاتوالمنظمات لتلبية الاحتياجات...

يُعَدّ من أيّام...

يُعَدّ من أيّام شهر ذي الحجّة الذي هو من الأشهر الحرم، كما أنَّ شهر ذي الحجّة من أشهر الحجّ، ويوم عر...

في الجزء الثاني...

في الجزء الثاني من الدرس باستخدام الأداة الرقمية Wordwall يرسل للطلاب الرابط الثاني الذي يحتوي على م...

تتناول الرّواية...

تتناول الرّواية العديد من القضايا التي تمسّ المرأة وتدور في فلكها، حيث تناقش الحقوق التي حُرِّمت على...

يفشل عدد من الا...

يفشل عدد من الاطفال و المراهقين سنويا في المدارس و الثانويات و يعتبر التلميذ راسبا عندما يفشل في امت...

المنهج الوثائقي...

المنهج الوثائقي (التاريخي): حيث اعتمدت الباحثات على الَستق ارء الأدبي لجمع موضوعات الجانب النظري. •...

النسق يعد مفهوم...

النسق يعد مفهوم النسق من بين المفاهيم التي استعانت بها لسانيات دوسوسير في تحقيق القطيعه مع التصورات ...

أجرة العدل أنه...

أجرة العدل أنه يحق للعدلين ان يتقاضيا هذه أن على في يقوما بتلقي الشهادة وتحريرها الدول محددة حسب ال...